ريسيتال ميلادي للتينور بشارة مفرج

نظمت ندوة أطباء الأسنان في حزب "الكتائب اللبنانية" ريستالاً ميلادياً في كاتدرائية السان لويس للاباء الكبوشيين في باب ادريس وسط بيروت، احياه التينور اللبناني العالمي بشارة مفرج ترافقه جوقة جامعة سيدة اللويزة و يعود ريعه لمساعدة معهد بيت شباب لذوي الاحتياجات الخاصة.

وحضره النائب نديم الجميل ورئيسة ندوة اطباء الأسنان في الكتائب الدكتورة اميلي حايك، وعدد من الاباء تقدمهم الاب خليل رحمة، ورئيس دير الاباء الكبوشيين في وسط بيروت الاب ايلي رحمة، وعدد من الاباء من مستشفى بيت شباب. كما حضر أيضا رؤساء مكاتب اطباء الاسنان من أحزاب التقدمي الاشتراكي والكتلة الوطنية وحركة امل ورابطة اطباء الاسنان في الضاحية الجنوبية ورابطة اطباء الاسنان في البقاع اضافة الى رؤساء بلديات وعدد من اطباء الأسنان.

وشكرت رئيسة الندوة اميلي حايك كل من ساهم في انجاح العمل، متمنيةً أن يحمل هذا العيد الأمل والمحبة بولادة لبنان من جديد.