الفتاة التي عاشت 19 عاما في وعاء بلاستيكي.. تتوفى!

لم تتمكن عائلة نيجيرية فقيرة من علاج ابنتها رحمة هارونا بعدا 19 عاما من مرضها.

هذه الفتاة امضت 19 عاما في وعاء بلاستيكي .

وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، لم تتمكن العائلة الفقيرة من تأمين العلاج لابنتها المصابة بمرض نادر وغريب.

فقد توقفت أطرافها عن النمو حين كانت في الشهر السادس من عمرها فيما واصل رأسها نموّه بطريقة طبيعية.

إلا أنّ الفتاة لم تستسلم للمرض وكانت تحلم بالشفاء منه وبالعمل في متجر للبقالة.

وقالت والدتها إنّها حصلت على كرسي نقّال في أواخر أيامها، وإن أعراض المرض بدأت بحمى شديدة وبألم في الأطراف عجزت بعده عن الحركة إلى الأبد.

وقد أثارت قصة رحمة اهتمام عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين تشاركوا صورها وأعربوا عن صدمتهم لخبر وفاتها.

(شاشة)