الدولار يرتفع قبل رسالة ترامب الأولى

ارتفع الدولار أمام الين واليورو والجنيه الإسترليني، اليوم الأربعاء، وسط توقعات برسالة داعمة للنمو من الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب في أول مؤتمر صحفي له، وهو ما طغى على القلق حول ما سيقوله عن التجارة والصين.

وحقق الدولار مكاسب بشكل عام منذ فوز ترامب في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني، مع رهان المستثمرين على أن ترامب سيعزز الإنفاق العام ويحفز الشركات الأميركية على تحويل أموال من الخارج، وهي سياسات من المتوقع أن تؤدي إلى ارتفاع التضخم وأسعار الفائدة.

لكن مزيداً من الشكوك برزت في الأسابيع الماضية حول تلك السياسات، وسيراقب المستثمرون عن كثب ما سيقوله ترامب عن الصين التي يتهمها بالتلاعب في العملة وعن تحرير التجارة بشكل عام.

وزاد مؤشر الدولار 0.3 % إلى 102.37 وهو الحد الأعلى في نطاق تحركه على مدى الأسبوع السابق، لكنه أقل من أعلى مستوياته في 14 عاما عند 103.82 الذي سجله في الثالث من كانون الثاني. ومقابل الين صعد الدولار بنحو 0.5 في المئة إلى 116.28 ين.

وتراجع اليورو أيضاً 0.4% إلى 1.0515 دولار بعدما صعد لأعلى مستوياته في عشرة أيام عند 1.0628 دولار ليلة أمس. ومن المنتظر أن يبدأ المؤتمر الصحفي لترامب، وهو أول مؤتمر صحفي يعقده منذ انتخابه، الساعة 16:00 بتوقيت غرينتش.

وانخفض الجنيه الإسترليني بنحو 0.6% ليتم تداوله دون 1.21 دولار للمرة الأولى منذ أواخر تشرين الأول قبل أن يستقر عند 1.2112 دولار.

(سكاي نيوز)