نجمات ثلاث فوق الستين ولا يزلن رمزاً للإثارة

رغم أنهن تجاوزن الستين من العمر إلا أنهن لا يقبلن إلا أن تظل أسماؤهن رمزاً للإثارة، خصوصا وأنهن يحافظن لغاية اليوم على الرشاقة ويحاربن علامات تقدم العمر.

من بين الفنانات اللواتي يتمتعن بالإطلالة الجذابة النجمة المصرية نادية الجندي والتي ولدت في 24 1938 ورغم أنها احتفلت قبل شهرين بعيد ميلادها، إلا أنها لا تزال تحافظ على جمالها وجسدها الرشيق وكأنها في الثلاثينات.

كذلك النجمة المصرية نبيلة عبيد التي ولدت في منطقة شبرا في شباط من العام 1945 ورغم بلوغها سن الـ 72 عاماً إلا أنها لا تزال تلعب أدوار البطولة وتُعامل على أنها نجمة من الصف الأول كما أنها لا تخفي خضوعها لعمليات التجميل لتبقى في أبهى حلة.

كما ولدت النجمة المصرية يسرا في مدينة القاهرة بتاريخ 10 – 3 – 1955 ورغم أنها تبلغ الآن سن الـ 62 عاماً إلا أنها لا تزال في عز نشاطها وتصور كل عام أكثر من عمل في التلفزيون والسينما ولا تزال تحتل المرتبة الأولى بين النجمات العربيات.

(الجرس)