التسوية المنتظرة: إلى سوريا بصفة رسمية ولكن!

تتحدث مصادر مطلعة على الخلاف الحاصل داخل الحومة حول ذهاب الوزراء حسين الحاج حسن وغازي زعيتر ورائد خوري الى سوريا لحضور معرض دمشق الدولي في 16 آب الجاري أن هناك تسوية تُحاك لوقف السجال الحاصل بين القوى السياسية حوله.

وتشير المصادر إلى أن التسوية تقضي بذهاب الوزراء الذين يريدون زيارة سوريا، إليها بصفتهم الرسمية كوزراء، من دون أن يكون بإمكانهم توقيع أي معاهدة أو إتفاقية لأنها لن تمرّ في الحكومة اللبنانية.