رجال أعمال يبتعدون عن "التيار الحر" مرحليًا!

يلاحظ أنه منذ أزمة إستقالة الرئيس سعد الحريري أن ثمة رجال أعمال لبنانيين لديهم مصالح تجارية في الخليج، وكانوا على صلة لصيقة بـ"التيار الوطني الحر"، يتجنبون إتخاذ أي موقف مما يجري حاليًا ويفضّلون الإبتعاد عن الضوء، ولو لفترة محدّدة ريثما تنجلي الواقف، وهم يحاذرون الإقدام على أي خطوة قد يُشتّم منها تأييدًا لمواقف "التيار" في الظرف الراهن.