المفتي دريان: الحريري في بلده الثاني سليمان: دلائل خير في كلام سعد

اعتبر مفتي لبنان الشيخ عبداللطيف دريان امام زواره ان حديث الرئيس سعد الحريري المباشر من بلده الثاني في المملكة العربية السعودية شكل ارتياحا لدى اللبنانيين وتفاؤلا بعودته قريبا ودحض كل الشائعات والتأويلات التي انتشرت في لبنان والعالم وهو بين اهله واخوانه في الرياض.

هذا، وقد أمّ دار الفتوى العديد من الوفود وفي مقدمتها رئيس الجمهورية السابق ميشال سليمان الذي التقى المفتي دريان وعبر له عن تقديره الجهود التي يقوم بها من حيث اعتداله واللقاءات التي يجريها لجمع وحدة الصف اللبناني، ورأى الرئيس سليمان ان دلائل الخير ظهرت امس في مقابلة رئيس الحكومة سعد الحريري الذي قال ما يجب ان يقوله رئيس حكومة لبنان، وهو يعبر عن رغبته اما بالاستمرار بترأس الحكومة واما الاستمرار بالاستقالة، وعلى ضوئها يُكلف شخص آخر، ونحن نفضل ان يُكلف هو شخصيا بتأليف الحكومة ولو اصر على الاستقالة،.

وقال: يجب ان يعود حزب الله عن تدخله في شؤون دول اخرى خارج لبنان اولا ثم نبحث الاستراتيجية الدفاعية ثانيا، والنزوح السوري الذي اصبح بالغ الاهمية، ويجب مناقشته في لجنة الحوار الوطنية، وهناك ما نطالب به جميعا، وهو العودة الى الحوار الذي لا نريد تسميته اعلان بعبدا، المهم هو تحييد لبنان والتفكير والتوافق على استراتيجية دفاعية من اجل تنظيم موضوع السلاح، وصولا الى تولي الدولة حصريا مسألة السلاح.