على خط أزمة لبنان.. فرنسا تتوسط لدى طهران

في موازاة مساعي وزير الخارجية جبران باسيل الدبلوماسية لكشف ملابسات استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري، التي قادته اليوم الثلثاء الى بروكسل وفرنسا في اطار جولة ستشمل ايضا لندن وروما وبرلين وموسكو، حيث التقى الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، أفادت المعلومات "المركزية" أن باريس تقوم ايضا بوساطة لدى طهران "لكفّ يد حزب الله" في اليمن باعتباره شرطاً سعودياً اساسياً لاطلاق يد الرئيس الحريري، وتنطلق في وساطتها بالتنسيق مع الادارة الاميركية مولية الاستقرار الاقتصادي في لبنان الاهمية القصوى.

(المركزية)