صحة

هذا ما حصل لرجل تعاطى عشرة أضعاف الجرعة الأنسب من الفياغرا

Lebanon 24
13-01-2019 | 20:45
A-
A+
Doc-P-545934-636830086996460186.jpg
Doc-P-545934-636830086996460186.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
أجرى باحثون في جامعة توفتس في ولاية بوسطن الأميركية دراسة أخضعت رجلاً لعشرة أضعاف الجرعة المسموحة من مادة السيلدينافل، وهي المكوّن النشط لعقار الفياغرا.

وعند متابعة الأعراض الناتجة عن تناول تلك الكمية، فوجئ الأطباء بعدم تأثيرها بالنقص أو بالزيادة على قدراته الجنسية عن المعتاد، بل ظهرت جميع الأعراض الجانبية على قدراته البصرية.

وأفادت الدراسة بأنّ الرجل عانى ممّا يعرف بوهن العمى الليلي، ما يعني زيادة حساسية الأعين تجاه الضوء خلال فترات انعدام ضوء الشمس. كذلك أظهرت المتابعة معاناة الرجل من انقطاع الشبكية في كلتا العينين.

وعلى الرغم من زوال العرض الرئيسي للمتطوع محل الدراسة مع الوقت، إلّا أنّه ظلّ يعاني من رؤية ضبابية بشكل دائم حتى توقف عن متابعة حالته لدى أطباء مستشفى ماساتشوستس لأمراض العيون والأذن.

ولم تخلص الدراسة إلى السبب الرئيسي في ظهور هذا العرض الجانبي جرّاء تناول جرعة زائدة من مادة تساعد في الأساس على علاج الضعف الجنسي، إلّا أنّ الباحثين اقترحوا أن يكون تأثير العقار على أوعية الأعين الدموية هو المُسبب لتلك الأعراض.

وتعمل مادة السيلدينافل على توسيع الأوعية الدموية للعضو الذكري مما يؤدي إلى زيادة اندفاع الدم به ورفع قدرته على الانتصاب. ويُرجح الباحثون أن يكون توسيع الأوعية الدموية لأعين المتطوع نتيجة لتناوله كمية كبيرة من العقار هو ما سبب الأعراض البصرية التي عانى منها لاحقاً.

المصدر: euronews
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website