عربي-دولي

تغريدة إلهان عمر عن "ايباك" تابع.. زعيم المتطرفين البيض ينحاز إليها ويصب الزيت على النار!

Lebanon 24
13-02-2019 | 08:08
A-
A+
Doc-P-555814-636856427777215331.jpg
Doc-P-555814-636856427777215331.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
وجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب انتقادات شديدة إلى النائبة الأميركية الديمقراطية عن ولاية مينيسوتا، إلهان عمر، في خضم ضجة حول تصريح لها أمس الأول قالت فيه إن السياسيين في الولايات المتحدة يدعمون إسرائيل لأن لجنة الشؤون العامة الأميركية-الإسرائيلية "آيباك" تتبرع لهم بالمال.

وعلى الرغم من اعتذار عمر، الصومالية الأصل، عما صدر عنها ووصف بأنّه "معاد للسامية"، قال ترامب:"أرى أن عليها أن تخجل من نفسها. لقد كان تصريحا سيئا للغاية، وأرى اعتذارها كافيا"، مطالباً بتقديم استقالتها.

وفي اعتذارها، غرّدت عمر على حسابها على "تويتر" قائلةً: "يجب أن نكون دائما على استعداد للتراجع والتفكير في النقد، كما أتوقع أن يسمعني الناس عندما يهاجمني البعض من أجل هويتي، ولهذا السبب أعتذر بشكل قاطع"، مضيفةً أنّها تعيد "التأكيد على الدور الإشكالي الذي تلعبه جماعات الضغط في سياستنا، سواء أكانت AIPAC أو NRA أو صناعة الوقود الأحفوري".





مؤيدون ومعارضون

على الرغم من اعتذار عمر على تصريحها، صبّ موقف القيادي ديفيد ديوك، في منظمة كلو كلوكس كلان المتطرفة التي تؤمن بفوقية العرق الأبيض، الزيت على النار. وفي التفاصيل أنّ ديوك أعرب عن دعمه لعمر.

ووجد ديوك الذي يزخر حسابه على تويتر بالتغريدات المناهضة لليهود والإسرائيليين، ولجاريد كوشنر صهر الرئيس ترامب وابنته إيفانكا، في تغريدة عمر، فرصة في التصويب أكثر نحو خصومه. ودافع ديوك عن تغريدة عمر في مناسبتين، الأولى عقب الانتقادات التي تعرّضت لها، والثانية بعد الدعوى التي تلقتها من الرئيس الأميركي لتقديم استقالتها.

صوّب ديوك على جماعات الضغط العاملة لمصلحة إسرائيل، وتحديدًا إيباك، متهمًا إياها بوضع مصالح إسرائيل فوق مصالح واشنطن، ثم استدار نحو ترامب، فرد على دعوته عمر إلى الاستقالة، بالقول: "ترمب! ماذا تفعل؟، استقالة شخصية منتخبة، لأنها تفضح الرشوة الإسرائيلية للكونغرس؟ - في مجلس الشيوخ: شومر (تشاك)، فينستاين (دايان)، بلومنثال (ريتشارد) – في مجلس النواب شيف (آدم) ونادلر (جيري). وسائل الإعلام المزيفة نيويورك تايمز، وسي إن إن، وآي بي سي، وسي بي سي، وإن بي سي، كلها صهيونية!، إنهم يكرهونك!، إنهم يريدونك مصلوبًا! لا تكن غبيًا!".





كما ذكّر ديوك، الرئيس الأميركي، بالأسباب التي دفعته إلى انتخابه، و"جرأة المرشح الجمهوري في رفض الأموال من السياسيين الصهاينة خلال الانتخابات" بحسب قوله، متسائلًا "كيف تدعو عمر إلى الاستقالة لأنها تحدثت عن الشيء نفسه الذي تحدثت عنه".

وفي وقت سابق، أصدرت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، وقادة ديمقراطيون آخرون، بيانا يوم الاثنين أدانوا فيه التغريدات مطالبين عمر "بالاعتذار الفوري على تلك التعليقات المسيئة".

وجاء في البيان أن "النقد المشروع لسياسات إسرائيل مكفول بقيم حرية التعبير والنقاش الديمقراطي التي تشترك في الإيمان بها كل من الولايات المتحدة وإسرائيل. أما ما استخدمته عضوة الكونغرس إلهان عمر من عبارات مجازية معادية للسامية وما وجّهته من اتهامات مجحفة لداعمي إسرائيل فقد كان أمرًا مسيئا للغاية".
وكتبت تشيلسي كلينتون، ابنة الرئيس السابق بيل كلينتون ووزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، في تغريدة:"نتوقع من كافة المسؤولين المنتخبين، بغض النظر عن الحزب ومن كافة الشخصيات العامة عدم الخوض في معاداة السامية".

وأجابت إلهان عمر في وقت لاحق على تغريدة تشيلسي كلينتون قائلة إنها جديرة بأن تكون "سعيدة بالتحدث". وأضافت: "يجب أن نتصدى للإساءات من (الحزب الجمهوري) وحلفائه".
المصدر: روسيا اليوم - BBC - إيلاف
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website