عربي-دولي

صمت سوري - إسرائيلي حول إستعادة رفات الجاسوس كوهين

Lebanon 24
16-04-2019 | 13:51
A-
A+
Doc-P-577871-636910196199286527.jpg
Doc-P-577871-636910196199286527.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
بعد أسابيع على إستعادة إسرائيل رفات الجندي زخاري بوميل الذي فقدته في معركة السلطان يعقوب عام 1982، تسربت معلومات جديدة قبل أيام تفيد عن إستعداد إسرائيل لإستلام رفات الجاسوس إيلي كوهين الذي حوكم وأعدم شنقا في دمشق سنة 1965 بتهمة التجسس.

وفي ظل ما كشفته صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية من معلومات بأن الوفد الروسي الذي زار سوريا مؤخرا، غادر وهو يحمل تابوتا يضم رفات كوهين، تلتزم مؤسسات الدولتين الرسمية الصمت.

وأوضح المصدر أن القناة "12" الإسرائيلية كانت أول من تذيع الخبر، مساء أول أمس، إلا أن الحكومة الإسرائيلية ترفض، إلى حدود الساعة، الرد عن هذه الشائعات، مشيرا إلى أن المعارضة السورية ولا حتى الحكومة علقت على الموضوع".

وذكر المصدر أن "صمت المسؤولين يفتح الباب أمام الشائعات والتأويلات، لاسيما وأن الواقعة جاءت بعد نحو 4 أسابيع على استرجاع إسرائيل رفات جندي بمساعدة روسيا، بعد قرابة 40 عاما على إعلان اختفائه في لبنان".

وكان الجاسوس كوهين حوكم وأعدم شنقا بتهمة التجسس في سوريا بعد أن نجح في اختراق أعلى مستويات النظام السوري، الذي لم يستجب منذ ذلك الحين إلى الطلبات الإسرائيلية بشأن إعادة رفات كوهين لأسباب إنسانية.

هذا وجرى، السنة الماضية، استعادة ساعة إيلي كوهين في عملية خاصة للموساد، وجرى تقديمها إلى رئيس الجهاز المخابرات، يوسي كوهين.
 

المصدر: سكاي نيوز
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website