منوعات

لماذا يجب أن تكره "الفالنتاين"؟

Lebanon 24
13-02-2019 | 20:00
A-
A+
Doc-P-556051-636856752446645049.jpg
Doc-P-556051-636856752446645049.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
إذا كان الإحتفال بعيد الحب بالنسبة الى كثيرين من أهم المناسبات، في المقابل قد تكون هذه المناسبة في الواقع هي الأسوأ، حتى وإن لم تكونوا وحيدين عند حلولها. ووفقاً لمسح أجري عام 2017، فإن نحو نصف الأميركيين يصفون هذه المناسبة بأنها "مبالغ فيها"، ومع ذلك، فإن 43% يصفونها بأنها مناسبة "رومانسية". 

وتشير بعض الدراسات إلى أن "عيد الحب" لا يحصل على الكثير من الحب في الأدبيات العلمية، وأنه قد يحظى بالكثير من الكراهية لأسباب عديدة من بينها:

1- الضغوط الكبيرة لإنفاق الكثير من المال على بطاقات المعايدة والهدايا والزهور والحلوى
فإذا كنت رجلا، فمن المحتمل أن تنفق المزيد من المال، حيث وجد استطلاع أن الرجال يخططون لإنفاق 229.54 دولار في هذه المناسبة، فيما تخطط النساء لإنفاق زهاء 97.77 دولار.

2- الضغط المتزايد بسبب الحصول على موعد عشاء
يتطلب الأمر التخطيط قبل أسابيع من أجل الحصول على حجز عشاء في المدن الكبرى، حيث قد يكون الأمر صعبا للغاية إن لم يكن مستحيلا، للحصول على موعد عشاء بمناسبة هذا اليوم.

3- الأصول المظلمة لعيد الحب
ينبع عيد الحب في الواقع من بعض القصص القاتمة للغاية، حيث تقول إحدى الروايات إنه في العصر الروماني، في القرن الثالث، وعندما كانت روما في حالة حرب، قرر الإمبراطور الروماني كلاوديوس الثاني منع الشباب من الزواج، وذلك حتى يتفرغوا للانضمام إلى جيشه، غير أن كاهناً يدعى "فالنتاين" تحدى هذا القرار غير المنصف وقرر أن يقوم بتزويج الشباب سراً، وهو ما أدى الى إعدامه يوم 14 شباط بعد أن تم كشف أمره.

4- عيد الحب يشجع على المقارنات التي تخلق توترا في العلاقات
عندما تغمر صور الأزواج السعداء صفحات التواصل الاجتماعي في يوم عيد الحب، قد يكون من السهل التشكيك في علاقتك الخاصة، وتبدأ التساؤلات الناتجة عن مقارنات بتلك العلاقات التي تبدو مثالية، وهو الأمر الذي قد يكون مدمرا للعلاقة.

5- عيد الحب هو المناسبة الأكثر إسرافا
تصل مبيعات المجوهرات الذهبية في عيد الحب إلى نحو 34 مليون طن من مختلف المناجم. يُضاف الى ذلك أنّ الصناعة التي تقف وراء هدايا الزهور المتواضعة، لها آثار بيئية سلبية للغاية، وفقا لمعهد الموارد العالمية.


المصدر: روسيا اليوم
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website