عربي-دولي

سليماني و"سيفه".. هكذا يضغط لتعيين قيادي موال لإيران وزيرًا للداخلية (صورة)

Lebanon 24
06-12-2018 | 09:41
A-
A+
Doc-P-534831-636796864065585056.jpg
Doc-P-534831-636796864065585056.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
قال "ائتلاف النصر" بقيادة حيدر العبادي إن معلومات توافرت لديه تفيد بأن قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، كان في العاصمة العراقية بغداد، الثلاثاء، للضغط من أجل تعيين قيادي موال لإيران وزيرا للداخلية.

ونقل موقع بغداد، عن القيادي في الاتئلاف علي السنيد قوله إنه حسب المعلومات التي وردت إلى الائتلاف، فإن سليماني تواجد في بغدادا "من أجل الضغط لتمرير تعيين القائد السابق للحشد الشعبي فالح الفياض وزيرا للداخلية، لكن هذه التدخلات رفضت، ولم يتحقق ما أراده سليماني ولن يتحقق، فالإرادة العراقية هي الأقوى".

وأضاف السنيد أن تحالف الإصلاح، الذي يعد ائتلاف النصر من أهم مكوناته، يرفض "أي تدخلات خارجية من أي دولة كانت بخصوص القرار العراقي".

وكان المكتب الإعلامي لدار الإفتاء العراقية قد أكد لقاء جمع مفتي العراق، معدي بن أحمد الصميدعي، بسليماني في منزل الأول في بغداد.

وذكر بيان للمكتب أن الصميدعي استقبل سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، وذلك لبحث موضوع الحكومة.

وأقر البيان الصادر عن مكتب الصميدعي أن اللقاء تناول أهمية أن يكون للمفتي رأي في "حكومة غالب أعضائها" من الداعمين لمشروع طهران.

وخلال اللقاء، قدم سليماني هدية رمزية للمفتي عبارة عن سيف، بحسب الصور التي تداولتها وسائل الإعلام المحلية. 

المصدر: سكاي نيوز
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website