لبنان

الحريري أوّل المتضرّرين من هدر الوقت

Lebanon 24
08-12-2018 | 00:18
A-
A+
Doc-P-535332-636798252262190441.jpg
Doc-P-535332-636798252262190441.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
تلبّدت المناخات على الضفة الحكومية مجددا، وبدا أن مسعى وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل لتذليل العقدة السنيّة بلغ الحائط المسدود مع رفض رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري فكرة باسيل بتوسيع الحكومة لتتحول من 30 الى 32 وزيرا.
وأبلغ الحريري وزير الخارجية موقفه في لقائهما مساء الخميس، الأمر الذي أزعج رئيس الجمهورية ميشال عون المستعجل التأليف، الذي يتجه الى اتخاذ خطوة "إرسال رسالة الى مجلس النواب في شأن التخبط الحاصل".
وقالت مصادر مقرّبة من "تيار المستقبل"، إن "الرئيس المكلف أول المتضررين من هدر الوقت، ومن تأخير تأليف الحكومة، لمعرفته بأن حكومة تصريف الأعمال ليست قادرة على معالجة المشكلات الاقتصادية والإدارية والإنمائية المستعصية، وأن المخاطر الماثلة على الحدود الجنوبية تتطلب حكومة كاملة الصلاحيات، انما حكومة تكون محل ثقة المجلس النيابي والمواطنين والمجتمع الدولي والعربي".
وأضافت: "بعض المصطادين بالماء العكر، الذين يأخذون على الرئيس المكلف تعدد جولاته الخارجية، يفوتهم أن الرئيس الحريري جعل من الوقت الضائع الذي استنزفوه في تأخير التأليف، وسيلة لحماية المشروع الاستثماري والاقتصادي الذي يراهن اللبنانيون على انطلاقته".

المصدر: الجريدة الكويتية
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website