لبنان

هل تؤجل القمة الاقتصادية على وقع الشارع؟

Lebanon 24
12-01-2019 | 05:30
A-
A+
Doc-P-545474-636828627751759920.jpeg
Doc-P-545474-636828627751759920.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook

احتدم السجال بين رئيس مجلس النواب نبيه بري من جهة ورئيس الجمهورية العماد ميشال عون من جهة ثانية على خلفية دعوة سوريا الى القمة الاقتصادية المزمع عقدها في بيروت السبت المقبل من جهة، والحضور الليبي الذي سيصل الى تمثيل بلاده في أعمال القمة. اذ لم تعد مُشاركة سوريا من عدمها، في القمّة التنموية الاقتصادية العربية، هي الواجهة للتوتّر الداخلي. 


بري: مستعدون لـ6 شباط سياسي وغير سياسي
وقال الرئيس بري أمام زواره "ان قضية الامام الصدر ورفيقيه هي بالنسبة الينا جوهرية ووطنية وعلى رأس أولوياتنا الدائمة التي لا تموت مع الزمن. ومن هنا نقول لا أحد يمزح معنا في هذا الامر". واذ أكد "اننا لسنا ضد الشعب الليبي"، اشار الى ان "نظام معمر القذافي اقترف هذه الجريمة والمطلوب من القيادة الحالية في ليبيا التجاوب والتعاون مع القضاء اللبناني". واكد "ان خطابنا واضح حيال هذه القضية وانعقاد القمة العربية. ليقولوا ويحللوا كما يشاؤون. واتهموني باني اعمل على اطلاق 6 شباط جديدة. حيال قضية الامام الوطنية مستعد للقيام بـ6 شباط سياسية وغير سياسية. فلا تجربونا".
وأوضح برّي أمس أنّ الشعب الليبي "ليس المستهدف، فالمواطنون الليبيون موجودون بكثرة في البلد ولم يتعرّض أحد منهم للأذى"، مُشيراً إلى أنّ "موقفنا نابع من كون قضية الإمام موسى الصدر ورفيقيه مبدئية. الإمام لم يقم بزيارة ليبيا بهدف السياسة، بل كان موجوداً هناك من أجل حماية لبنان".
 
وقال برّي، إنّ "النظام الليبي الحالي لا يتعاون للكشف عن مصير الإمام الصدر"، مستغرباً "موقف بعض القوى السياسية من هذا الملف". وتضمن كلام برّي تصعيداً. وردّاً على الربط بين موقفه من دعوة دمشق إلى القمّة الاقتصادية، وكسب ودّ الدولة السورية، قال إنّ "علاقتي مع السوريين لم تتغير منذ خمسين عاماً. طرأ عليها الكثير من التباينات في الساحة اللبنانية، لكن موقفنا الاستراتيجي في الوقوف إلى جانبها لم يتغير، والدليل أنّنا كنا نستحضرها في كل خطاباتنا".

بعبدا لا تردّ
في المقابل، تواصل دوائر القصر الجمهوري وضع اللمسات الأخيرة على القمة، حيث أشارت المصادر لـ"الأخبار" الى إنّه سيُعقد يوم الاثنين مؤتمر صحافي "لإطلاع الرأي العام على الترتيبات، والخطة الأمنية وخطة السير اللتين ستُعتمدان".

وقالت مصادر الرئاسة اللبنانية لـ"الشرق الأوسط" ان "التحضيرات للقمة لا تزال مستمرة ولغاية الساعة لم يأتنا أي طلب من جامعة الدول العربية أو أي دولة لتأجيلها، في وقت بدأ إرسال الدعوات إلى المشاركين.

من جهتها، أكّدت مصادر اللجنة الإعلامية للقمة، لـ"الشرق الأوسط" أنه لا أحد يريد الدخول في سجال مع رئيس البرلمان وبيانها كان لتوضيح الأمور وليس أكثر، مضيفة: "لو كان بري اعترض على هذا الأمر في وقت سابق كنّا على الأقلّ عملنا على معالجة القضية بالطريقة المناسبة".
في هذا الوقت، لم تظهر بعد أية ملامح جدية لاحتواء الأزمة بين الرئاستين، باستثناء توضيح مصادر مطلعة لــ "اللواء"، بأن البيان الذي صدر عن اللجنة المنظمة للقمة التنموية كان واضحاً في النقاط التي فندها، وان إظهار بعض الحقائق هدف إلى وضع الأمور في نصابها، وليس المقصود الدخول في سجالات وإنما تبيان ما يجب تبيانه، خصوصا في موضوع مشاركة ليبيا، وكذلك في دعوة سوريا إلى القمة.

ولفتت المصادر ذاتها إلى ان سوريا لا يُمكن لها ان تُلبّي أي دعوة للمشاركة في أي قمّة، سواء في بيروت أو في تونس، ما لم يُصرّ إلى إصدار قرار من الجامعة العربية حول دعوتها إلى الكنف العربي.

ورأت هذه المصادر انه مع تأكيد اللجنة المنظمة انعقاد القمة في موعدها، بالتزامن مع إعلان الأمين العام المساعد للجامعة ورئيس مكتب الأمين العام السفير حسام زكي الذي وصل إلى بيروت أمس، آتيا من القاهرة لمتابعة الإجراءات اللوجستية الخاصة بالقمة، بأن القمة ستعقد في موعدها، وان التجاذبات السياسية اللبنانية لا تخص الجامعة بشيء، فإن الأنظار تتجه إلى احتمال انعقاد اجتماع استثنائي لوزراء الخارجية العرب لبحث عودة سوريا إلى الجامعة، على ان يكون هذا الموضوع البند الوحيد على جدول الأعمال، الا ان المصادر لفتت إلى ان لا معطيات قاطعة بعد بهذا الشأن، علماً ان الدعوة قد تحصل إذا كان هناك توافق داخلي لتكليف الوزير باسيل بتوجيه الدعوة إلى هذا الاجتماع، لا سيما ان لم تكن هناك إمكانية لانعقاد مجلس الوزراء واتخاذ قرار بهذا الصدد.

في وقت، قالت مصادر مطلعة لـ"الديار" ان الابواب لم تقفل امام استمرار المساعي والتواصل لمعالجة هذه المسألة الحساسة والملتهبة في آن معاً، مشيرة الى ان الاتصالات ستتكثف في الايام القليلة المقبلة لحل هذه المشكلة.

علوش: من المحتمل تأجيل القمة
القيادي في "تيار المستقبل" مصطفى علوش وضع موقف بري في إطار محاولته تسليف النظام السوري موقفا بعد الفتور في العلاقة بينهما عبر الدعوة إلى تأجيل القمة إذا لم تدع سوريا، ليعود بعد ذلك ويتطرق إلى قضية دعوة ليبيا. وقال علوش لـ"الشرق الأوسط": "يبدو أن بري على علم بأن القمة ستؤجّل فارتأى التصرف على هذا الأساس"، مضيفا: "السجال الحاصل اليوم يعكس إشكالية حيال انعقاد القمة، وهو الأمر الذي قد يستدعي اتخاذ قرار تأجيلها، وقناعتي هي أن الغموض غير البنّاء حول هذا الأمر قد يؤدي إلى اتخاذ هذا القرار".

حركة أمل تتحرّك في الشارع
توازياً، غرد ناشطون مؤيدون لحركة أمل بأنهم سيفترشون طريق المطار والساحات العامة والطرقات الفرعية والرئيسية المؤدية لمكان انعقاد القمة لمنع اي ليبي من الوصول اليها.

وقالت المعلومات لـ"الديار" ان هناك تحضيرات لقطع الطرق والتظاهر في المنطقة الممتدة من المطار الى مكان القمة في بيروت في حال قرر الوفد الليبي المجيء الى لبنان. وفي المعلومات ايضا ان جمهور حركة امل سيقطع طريق المطار على وصول الوفد الليبي الى مكان اقامته في بيروت ولن يسمح له بالمشاركة.

 

تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website