لبنان

مطالبة بمسح جدي وعلمي..نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة: عشرات الأبنية مهددة بالانهيار

Lebanon 24
08-08-2020 | 15:11
A-
A+
Doc-P-733189-637324965341314781.jpg
Doc-P-733189-637324965341314781.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
 صدر عن نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة البيان الآتي:
 
1- نطلق نداء إلى محافظ بيروت بوجوب إجراء مسح جدّي وعلمي فورًا للمباني في بيروت وتحديدًا في منطقة الأشرفيّه المنكوبة حيث توجد عشرات المباني المهدّدة بالانهيار أصلاً، وقد ارتفعت حدّة الخطر عليها بعد حصول الانفجار الكارثيّ في المرفأ. كما ونطالب بإخلائها فورًا نظرًا إلى وجود خطر حقيقي على أرواح السكّان من مالكين ومستأجرين في هذه المباني. وفي هذا الصّدد نتلقّى اتّصالات من مالكين يشعرون بدرجة عالية من الخوف والهلع من حصول انهيارات كارثيّة سوف تتسّبب في حال حصولها بمصائب جديدة.
2- نطالب برفع المسؤوليّة فورًا عن مالكي الأبنية المؤجّرة في العاصمة بيروت، بغضّ النّظر عن حالتها، طالما أنّ المالكين لا يزالون منذ 40 سنة ولغاية اليوم غير قادرين على التّرميم بفعل إهمال الدولة وتقاعسها عن إنصافهم وإعطائهم القدرة على الترميم، وطالما أنّ الانفجار الكارثيّ تتوافر فيه شروط القوّة القاهرة، فلا يمكن هنا وبالقانون تحميل المالك المسؤوليّة. ونحمّل الدّولة اللبنانيّة عبر المحافظ مسؤوليّة هذا الأمر لاتّخاذ القرار على نحوٍ فوري برفع المسؤوليّة عن كاهل المالكين العاجزين والمبادرة إلى إخلاء المباني، ونعتبر هذا الكتاب بمثابة إخبار ورفع مسؤوليّة عن أيّة كارثة قد تحصل، وتصيب المالكين أو المستأجرين. فالقانون الذي يحمّل المسؤوليّة إلى المالكين لا يمكن أن يطبّق بعد الآن، طالما أنّ المالك يرفع الصوت منذ أربعين سنة ولا مَن يسمع، وطالما أنّه يرفع الصوت الآن بعد النّكبة التي حلّت ببيروت.
3- نتوجّه باسم مالكي الأبنية المؤجّرة إلى محافظ بيروت ونرفع الصوت عاليًا: لقد دُمّرت منازلنا، وأضيفت إلى أزماتنا الكارثيّة المستمرّة منذ أربعين سنة أزمة جديدة. أبنيتنا مهدّدة بالانهيار منذ سنوات، ولقد تحوّلت اليوم إلى قنابل موقوتة. إنّه نداء استغاثة بوجوب إخلاء هذه المباني، ومنع استغلال الموضوع من قبل سماسرة وتجّار وغيرهم، وهم يحاولون استغلال الموقف، لمضاعفة المأساة في حقّنا، وإرغامنا على البيع، بحجّة إنقاذنا من المأساة، وإنقاذ المستأجرين الذين نتشارك وإيّاهم هذه المصيبة المستجدّة. كما ونطالبكم برفع البلاء عنّا، وبخاصّة أن بعض اللجان والهيئات والأشخاص يحاولون استغلال الموقف بتحريض المستأجرين علينا، وتحميلنا وحدنا مسؤوليّة ما قد يحصل، فيما نحن عاجزون عن تحمّل هذه المسؤوليّة بفعل قوانين الإيجارات الاستثنائيّة المتعاقبة، التي أصابتنا بكوارث كبرى، لتضاف إليها كارثة انفجار المرفأ مؤخرا.
4- ندعو جميع مالكي الأبينة المؤجرة إلى توثيق الأضرار وأكلافها قبل مباشرة الإصلاح، ثمّ إبلاغ بلديّة بيروت والمحافظة بالمباني المهدّدة بالانهيار، ورفع المسؤولية عنهم، كلّ على حدة، ودعوة البلدية في كتاب خطيّ واضح إلى إخلاء المباني المعرّضة لخطر الانهيار، كما وبملء استمارة الهيئة العليا للإغاثة عبر مخاتير الأحياء والمناطق، ليُصار فيما بعد إلى التعويض عليهم. إنّ هذه الإجراءات تحمي المالكين من مسؤوليّة غير قادرين على تحمّلها في هذه الظروف الصعبة والاستثنائيّة، كما وتحمي المستأجرين غير المدركين لحقيقة الخطر الداهم الذي يهدّد حياتهم وحياة المالكين.
نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة في لبنان
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website