لبنان

النقيب المراد رحب بتعديل المادة 47 من أصول المحاكمات الجزائية: إنتصار للعدالة

Lebanon 24
01-10-2020 | 11:01
A-
A+
Doc-P-751432-637371470093492762.jpg
Doc-P-751432-637371470093492762.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
إعتبر نقيب المحامين في طرابلس والشمال محمد المراد أن "ما حصل بتاريخ 30/9/2020، في الجلسة التشريعية لجهة إقتراح قانون تعديل المادة 47 من قانون أصول المحاكمات الجزائية، ما يخول المحامي حضور التحقيقات الأولية مع موكله، بالإضافة الى ضمانات أخرى، لهو إنجاز تشريعي تاريخي كبير، لما يشكل من إسهام عظيم في ضبط الأداء للضابطة العدلية، ومنع فنون الترهيب والتعذيب، والحصول على الإعترافات على هذا الأساس".

وقال في بيان: "إن نقابة المحامين في طرابلس تابعت هذا الموضوع، ومنذ العام 2011، حيث كان حضرة النقيب الأسبق بسام الداية قد تقدم بإقتراح لتعديل للمادة 47 أصول محاكمات جزائية، لجهة حضور محام مع المشتبه به، أو المستمع إليه، أمام الضابطة العدلية، وقد كان الأستاذ محمد حافظة ممثلا للنقابة حينها في إجتماعات لجنة الإدارة والعدل".

أضاف: "إن نقابة المحامين في طرابلس هي الساهرة دائما، والمواكبة طبعا لتعزيز دور المحامي ورسالته في تأمين حق الدفاع غير المنقوص لكل فرد، وإن نقيب المحامين في طرابلس قد واكب خلال هذا العام هذه المسألة الضرورية والملحة التي بدأت بها نقابتنا، كما كان يسهم في إجتماعات اللجنة الفرعية للإدارة والعدل في جلسات المناقشات العديدة بإقتراح قانون إستقلال السلطة القضائية".

وختم: "نشكر جميع من ساهم في إقرار تعديل المادة 47 أصول المحاكمات الجزائية، مما يشكل ذلك انتصارا للعدالة، ونقطة تحول في الدفاع عن الكرامة الإنسانية في لبنان، وفي تعزيز دور المحامي على هذا الصعيد وفي حماية التحقيقات الأولية".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website