عربي-دولي

كورونا vs الانتخابات الرئاسية الأميركية.. كيف ستتأثر حسابات ترامب؟

Lebanon 24
26-03-2020 | 06:20
A-
A+
Doc-P-687396-637208006333897154.jpg
Doc-P-687396-637208006333897154.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
كتب جو معكرون في "العربي الجديد" تحت عنوان "الانتخابات الرئاسية الأميركية في مهبّ كورونا": "
أساس الانتخابات الأميركية، أو أي عملية انتخابية، هو التواصل المباشر بين المرشحين والناخبين، وفي عملية الاقتراع نفسها. هذا التفاعل غير ممكن حالياً، في ظلّ إجراءات التباعد الاجتماعي التي تحظر التجمعات في الولايات المتحدة. التحوّل الجذري لانتشار فيروس كورونا يترك تداعيات فورية على السباق الرئاسي وانعكاسات طويلة المدى على دينامية السياسة الداخلية الأميركية.
أول تحدٍّ هو أمام الجهات المنظمة لهذه الانتخابات الرئاسية، أي الحزب الديمقراطي والسلطات المحلية في الولايات، ويتمثّل بعدم وجود جدول زمني لانتهاء هذه الأزمة الصحية العامة، وبالتالي مسار العملية الانتخابية معلّق في المدى المنظور. اتخذت 13 ولاية على الأقل، ولا سيما أوهايو المحورية، قراراً بتأجيل الانتخابات التمهيدية، بحيث كان عليها أن تختار بين ضمان الصحة العامة والتزام جدول الانتخابات. لكن هناك ولايات أخرى، مثل أريزونا وفلوريدا وإيلينوي، أجرت انتخاباتها في موعدها، في 17 آذار الحالي. وهناك 23 ولاية لم تقترع بعد في مسار انتخابي يجب أن ينتهي قبل انعقاد المؤتمر القومي للحزب الديمقراطي بين 13 و16 تموز المقبل في مدينة ميلووكي بولاية ويسكونسن، لتكريس اختيار ممثل الحزب في المواجهة الانتخابية مع الرئيس دونالد ترامب. هذه الولايات التي لم تقترع بعد، تحاول شراء الوقت عبر تأجيل موعد التصويت بانتظار تبلور معطيات جديدة عن طول فترة التعامل مع فيروس كورونا". لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website