مقالات لبنان24

في الشهر المريمي.. السيدة العذراء جسر عبور نحو العيش المشترك

جويل تامر

|
Lebanon 24
29-04-2017 | 11:46
A-
A+
Doc-P-304615-6367055356019917691280x960.jpg
Doc-P-304615-6367055356019917691280x960.jpg photos 0
PGB-304615-6367055356084879871280x960.jpg
PGB-304615-6367055356084879871280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356080976141280x960.jpg
PGB-304615-6367055356080976141280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356076972311280x960.jpg
PGB-304615-6367055356076972311280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356073068581280x960.jpg
PGB-304615-6367055356073068581280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356069264961280x960.jpg
PGB-304615-6367055356069264961280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356065461301280x960.jpg
PGB-304615-6367055356065461301280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356061457461280x960.jpg
PGB-304615-6367055356061457461280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356057653841280x960.jpg
PGB-304615-6367055356057653841280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356053750071280x960.jpg
PGB-304615-6367055356053750071280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356049846291280x960.jpg
PGB-304615-6367055356049846291280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356045942571280x960.jpg
PGB-304615-6367055356045942571280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356042138951280x960.jpg
PGB-304615-6367055356042138951280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356037634721280x960.jpg
PGB-304615-6367055356037634721280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356031628921280x960.jpg
PGB-304615-6367055356031628921280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356027725141280x960.jpg
PGB-304615-6367055356027725141280x960.jpg Photos
PGB-304615-6367055356023921521280x960.jpg
PGB-304615-6367055356023921521280x960.jpg Photos
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
استجاب الله صلاة والديها الطاعنين في السن، يواكيم وحنّة العاقر، ورزقهما هذه الإبنة المختارة منذ الأزل لتكون أماً للكلمة المتجسّد. وتعلِّم الكنيسة أنّ مريم حُبِلَ بها منزّهة عن وصمة الخطيئة الأصليّة فخرجت من يد الله تحفة الكون، لا عيب فيها، كما ناداها من وراء الأجيال نشيدُ الأناشيد: "كلّكِ جميلة، يا خليلتي، ولا عيبَ فيك". وتكريمًا منها لمريم العذراء، كرّست لها الكنيسة شهر أيار (الشهر المريمي) فأصبحت رحلة الحج الى سيدة لبنان - حريصا تقليدًا سنويًا يجذب المؤمنين من كل حدب وصوب في الأول من أيار، سيرًا على الاقدام، لينعموا بشفاعة مريم في شهرها. ومنذ تدشين مشروع سيدة لبنان عام 1908 تحوّل من مزار ديني الى وطني، وعلى مرّ السنوات الى مزار عالمّي، يؤمه المؤمنون والزوار من كل انحاء العالم، على اختلاف طوائفهم ومذاهبهم. وبذلك أصبحت مريم العذراء قاسمًا مشتركًا بين الطوائف. في حديث لـ"لبنان 24"، يوضح الخوري جان الجرماني خادم رعيّة مار ضومط برج حمود أن الجماعات المسيحية القديمة في أيام الرسل كانوا يكرمّون العذراء 3 مرات في السنة حسب ما أوصى به القديس يوحنا الانجيلي حين كان في أفسس: في 15 كانون الثاني عيد سيدة الذروع، و15 أيار عيد سيدة القمح، و15 آب عيد سيدة الكرمة أو العنب. ويضيف: "هذه الأعياد الثلاثة تجتمع في سرّ الافخارستية فالبرشان/القربان مصنوع من القمح، والخمر من الكرمة، لذلك ارتبطت هذه الاعياد بالافخارستية". ويلفت الخوري الجرماني الى أنه انطلاقًا من عيد 15 أيار خصّصت الكنيسة المارونية شهر أيار لتكريم مريم العذراء، مشددًا على أن "لشهر أيار ميزة أيضا أنه شهر الورد والجمال والحياة والتجدد والربيع، كما أنّه يصادف خلال هذا الشهر أيضّا زمن القيامة ومن هنا انطلق هذا التقليد الماروني وكُرّس هذا الشهر المبارك لمريم العذراء". وللشهر المريمي عاداته وتقاليده، بحسب الخوري الجرماني: "يفتتح الشهر المريمي بزيارات حج يقوم بها المؤمنون الى الأماكن المقدسة بالأخص الى سيدة لبنان - حريصا (30 نيسان و1 أيار) والتي تمتّد خلال شهر أيار كله، بالاضافة الى الصلوات اليوميّة التي تقام في جميع الرعايا، تخصص زياحات ومسيرات خصوصا في نهاية شهر أيار". مريم العذراء تجمع المسلمين والمسيحيين تحت جناحيها من ناحية أخرى، يعتبر الخوري الجرماني أن الشهر المريمي تخطى حدود الطائفة وأصبح عيدًا جامعًا مثله مثل عيد البشارة. ويتابع: "نفرح بوجود أمور مشتركة مع أخوتنا المسلمين وهذه ميزة لبنان العيش المشترك. نفرح أن نصلي مع بعضنا البعض، كلّ على طريقته تحت جناحي مريم العذراء". ورأى أن "هذا اللقاء يشكّل نقطة انفتاح على الآخر خاصة في ظلّ الواقع الذي نعيشه وتفشي الاصولية والتطرف في العالم ككل"، مؤكدا أنه "لفخر لنا أن اللبنانيين يقبلون بالآخر ويتحاورون مع الآخر". وقال: "أصبحت العذراء صلة وصل بين البشر". وهنا لا بدّ من الإشارة الى أن القرآن الكريم كرّم "السيدة مريم العذراء" فكانت الوحيدة التي سُمّيَت على إسمها سورة قرآنية وذكرها في عدد من السور الأخرى منها: سورة الأنبياء، سورة آل عمران، سورة النساء، سورة التحريم، سورة المائدة. وجاء في القرآن الكريم: "يا مَريَمُ إنَّ اللهَ اصطفاكِ وطهَّركِ واصطفاكِ على نساءِ العَالَمين" ( سورة آل عمران: 41) وعليه فقد خصص مجلس الوزاء اللبناني الخامس والعشرين من آذار عيد بشارة السيدة مريم العذراء، عيداً رسمياً جامعاً لكل اللبنانيين، العيد الذي لطالما جمع مسيحيي هذا البلد ومسلميه. 25 آذار ليس توحيدًا لعيد البشارة ومعانيه الدينية بين الإسلام والمسيحية، بل احتفالاً وطنيًّا بمعاني العيد المشتركة، وبما تمثل السيدة مريم العذراء من قيم روحية ومثال للإيمان. ختاما، تتوالى فصول الممارسات الإجرامية في العالم، ويبلغ التطرّف ذروته، لكن يبقى للرجاء فسحة تتجدد سنويًا. جمعت السيدة العذراء، سلطانة السماء والأرض، ما فرقته السياسة في بلد العيش المشترك، لبنان الرسالة، على حدّ وصف البابا القديس يوحنا بولس الثاني. هكذا هي العذراء مريم ملتقى الديانتين المسيحية والإسلامية، هي جسر عبور يسلكه معتنقوهما في اتجاه تلاقيهما وتقرّب القلوب في بلد تميّز بالعيش المشترك والتفاعل بين ديانتين سماويتين كبيرتين.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website