Advertisement

إقتصاد

IPT أطلقت Quantum البنزين العصري بتركيبة صديقة للبيئة

Lebanon 24
19-09-2017 | 06:53
A-
A+
Doc-P-368332-6367055843882676841280x960.jpg
Doc-P-368332-6367055843882676841280x960.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
أطلقت شركة اي.بي.تي، "Quantum البنزين العصري، بنزين 95 و98 اوكتان بتركيبة صديقة للبيئة". في مؤتمر صحافي عقد برعاية وزير الاعلام ملحم الرياشي ممثلا بمستشاره القانوني المحامي إميل جعجع على هامش "منتدى بيروت الدولي الثامن للطاقة"، الذي ينظمه المركز اللبناني لحفظ الطاقة برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وشركة "اي.بي.تي"، على مدى ثلاثة أيام في فندق لورويال ضبيه في حضور حشد من ذوي الإختصاص والمهتمين . الجلسة الاولى من المنتدى عقدت تحت عنوان "قطاع النقل البري وتلوث الهواء في لبنان" وعرضت "نتائج الدراسة الصادرة في العام 2016"، برعاية وزير البيئة طارق الخطيب ممثلا بالدكتورة منال مسلم، وبمشاركة برنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP ووزارة البيئة، وتحدث فيها رئيس مركز أي بي تي للطاقة طوني عيسى الذي قال:"منذ سنة، وفي مثل هذا اليوم، عقدنا ضمن منتدى بيروت للطاقة ندوة ختامية للحملة الوطنية لخفض تلوث الهواء في لبنان عبر ترشيد استهلاك الطاقة في قطاع النقل البري، التي أطلقناها في العام2013 مع شركائنا وزارة البيئة، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (اسكوا)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)". ولفت الى أن " استمرار عمل مركز أي بي تي للطاقة، ما كان ليتحقق لولا استمرار دعم ومساندة شركائنا الدائمين. وزارتي الطاقة والبيئة، اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب أسيا (اسكوا)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)، والمركز اللبناني لحفظ الطاقة "، موجها الشكر إلى واضعي الدراسة." ثم قدمت مديرة مشروع في مكتب تغير المناخ التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في وزارة البيئة، ليا قاعي أبو جودة، نظرة عامة حول نتائج الدراسة التي تقيم الأسباب العديدة لتلوث الهواء الناجم عن قطاع النقل البري في لبنان وآثاره الرئيسية. وأشارت الى أن " الدراسة تبين أن قطاع النقل هو أحد المساهمين الرئيسيين في انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون وغيرها من ملوثات الهواء في لبنان." بدورها عرضت أستاذة الكيمياء في كلية الآداب والعلوم في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتورة نجاة عون صليبا، نتائج دراسة تقارن بين نسبة تلوث الهواء في بيروت وفي مدن أخرى، وذكرت أن "منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه في العام 2012 توفي حوالي سبعة ملايين شخص - واحد من كل ثمانية أشخاص على الصعيد العالمي - نتيجة تعرضهم للهواء الملوث. وفي معظم المدن التي تجري مراقبتها، يتعرض السكان لتلوث الهواء بمقدار مرتين ونصف أكثر مما تعتبره منظمة الصحة العالمية مقبول. وبيروت ليست باستثناء". وأكدت صليبا أن " تعرض الناس للتلوث في بيروت يتضخم بسبب حركة المرور الكثيفة، ومواقع البناء المتزايدة، ومولدات الديزل التي توفر الكهرباء يوميا عند انقطاع التيار الكهربائي." وأكدت ممثلة وزير البيئة الدكتورة منال مسلم ان "المبادرة مهمة في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص "، مشددة على " الخطوات التي تقوم بها الوزارة في مجالات الابحاث، والسياسة البيئية والقوانين اضافة الى طريقة انفاذ هذه القوانين". وفي الجلسة الثانية عقد مؤتمر صحافي أطلقت فيه شركة اي.بي.تي، "Quantum البنزين العصري، بنزين 95 و98 اوكتان بتركيبة صديقة للبيئة" برعاية الوزير الرياشي ممثلا بالمستشار إميل جعجع، وفي حضور المديرة العامة للنفط المهندسة أورور الفغالي، ورئيس المركز اللبناني لحفظ الطاقة بيار الخوري. وقال ممثل الوزير رياشي المحامي إميل جعجع: لقد شرفني معالي وزير الإعلام الأستاذ ملحم رياشي تمثيله اليوم في حفل إطلاق " تركيبة Quantum الوقود الجديد من IPT " لما لهذه المبادرة الكريمة من أثر إيجابي على واقعنا الإقتصادي والبيئي والإستثماري والإستهلاكي. فمادة البنزين تعتبر من المواد الضرورية للمواطن اللبناني، ولها تأثير مباشر على قدرته الشرائية وتطال كافة الأصعدة المرتبطة بالدورة الإقتصادية." أضاف: "الفوائد الإقتصادية والبيئية لهذا المنتج الجديد الذي تطلقه اليوم IPT يستحوذ على إهتمامنا كوزارة إعلام، لما له من تأثير مباشر على وعي المواطن لمصالحه وتحسين قدرته الشرائية والمحافظة على بيئته من خلال خفض الإنبعاثات المضرة الناتجة عن إستهلاكنا للطاقة بشكل عام والبنزين بشكل خاص." وتابع: "تسمية الوقود الجديد بال "Quantum" له دلالته العلمية الكبيرة. فالابحاث العلمية العالمية في مجال فيزياء الكم " Quantum Physics" قطعت أشواطاً متقدمة في مجال تطوير الحياة البشرية ونظرتنا للمادة وما تختزنه من الكم الهائل من الطاقة القادرة على زيادة القدرة على الإنتاج وتخفيض الكلفة الى حدها الأدنى. أما على المستوى الوطني فنحن بحاجة الى قفزة كمية " Quantum Leap" على كافة المستويات السياسية، الإقتصادية والبيئية وغيرها من المجالات التي تطال حياة المواطن اليومية." وأردف جعجع: " إن التعريف العلمي لمفهوم " القفزة الكمية " هو إنتقال المادة من مكان الى مكان آخر دون الحاجة للمرور بالمسافة التي تفصل بينهما، وكأن هذا الإنتقال يحصل بطريقة عجائبية خارج أي تفسير أو برهان علمي . إن حياتنا السياسية وما يتفرع عنها بحاجة الى هذه القفزة العملاقة العجائبية لننتقل بوطننا من المكان الذي نحن فيه من أهتراء على كافة المستويات، الى مكان آخر يلامس طموحات وآمال شعبنا بحياة كريمة ومنتجة. هذا الإنتقال لا يمكن أن يتحقق إلا بمبادرات وبرامج كالتي نشهد عليه اليوم في حفل إطلاق " تركيبة Quantum الوقود الجديد من IPT ". وشدد على أن "هذه المشاريع والمبادرات تلقى كل الدعم من الوزير ملحم رياشي لإيمانه الراسخ بدور القطاع الخاص بتفعيل وتطوير مجتمعنا ومؤسساتنا المنتجة من أجل مواطن أفضل في كل زمان ومكان". وختم: "وزارة الإعلام بشخص وزيرها الأستاذ ملحم رياشي إذ تشكر لكم دعوتها لرعاية هذا الحفل تضع كافة إمكانياتها المعنوية والمادية بتصرفكم للنهوض معا بلبناننا الحبيب من أجل تطوير قدرات مواطنيه و مؤسساته".
Advertisement
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك