إقتصاد

بالأرقام.. الليرة التركية الأسوأ أداءً بين العملات هذا العام

Lebanon 24
19-07-2018 | 07:56
A-
A+
Doc-P-494794-6367056714176718645b500e0e3c06a.jpeg
Doc-P-494794-6367056714176718645b500e0e3c06a.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

كتب طوني رزق في صحيفة "الجمهورية" تحت عنوان "": "تراجع الذهب أمس الى 1220 دولاراً للأونصة والنفط الى 67 دولاراً للبرميل. لكنّ الأبرز كان تراجع الليرة التركية 30% في 2018 نتيجة سياسة أردوغان النقدية، لتصبح العملة الأسوأ أداءً منذ بداية هذا العام.


تراجعت الليرة التركية خلال الاشهر الاخيرة بشكل كبير على الرغم من الإنتخابات البرلمانية والرئاسية المبكرة، والتي كان يُعتقد أنّ الليرة ستتحسّن عقبها، إلّا أنّ مشكلة التضخّم وسلسلة المخاوف المتعلقة بالإدارة الاقتصادية للرئيس رجب طيب أردوغان وقفت عقبة أمام نهوض الليرة التركية.


ومنذ مطلع العام الجاري، فقدت الليرة التركية 30% من قيمتها، وذلك بسبب خوف وقلق المستثمرين من تأثير الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على السياسة النقدية، ومطالبته المستمرة في خفض أسعار الفائدة، وهذا ما جعل الليرة التركية تأتي على رأس العملات الأسوأ أداءً منذ بداية هذا العام.


وقد أدّى هذا التراجع الحاد إلى إعلان وكالة "فيتش" خفض تصنيف الديون السيادية التركية درجة واحدة مع نظرة سلبية للاقتصاد، بسبب تسارع وتيرة التضخم، والصعوبة المتزايدة للمناخ المالي، إلى جانب الآثار السلبية وتداعيات تدهور قيمة الليرة التركية على القطاع الخاص، وبديونه المركّبة بشكل كبير بالعملات الأجنبية.


وأشارت الوكالة في بيان لها، إلى أنّ مصداقية السياسة الاقتصادية لدى تركيا قد تدهورت بشكل كبير خلال الشهر الأخير.


وأوضحت أنها ترى أنّ المخاطر الكثيرة التي تواجه استقرار الاقتصاد الكلي في تركيا ارتفعت بسبب زيادة العجز في الحساب الجاري". 

لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website