تكنولوجيا وعلوم

علمياً.. لماذا يستحيل فتح باب الطائرة أثناء تحليقها؟! (فيديو)

Lebanon 24
02-08-2020 | 06:00
A-
A+
Doc-P-730557-637319200414604149.jpg
Doc-P-730557-637319200414604149.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
قد يظنّ البعض أنّه بالإمكان فتح باب الطائرة أثناء تحليقها في الجو، وهذا المشهد سيكون مروّعاً إذا حصل حقيقة، لكنّ هذا الأمر هو شبه مستحيل وذلك استناداً إلى الحسابات الفيزيائية للضغط الجوي خارج الطائرة.
 
وبحسب ما أورده موقع "تيك إنسايدر"، فإنّ فتح باب الطائرة خلال التحليق مستحيل لأسباب تتعلّق بالحسابات الفيزيائية التي تقول إنّه كلما زاد ارتفاع تحليق الطائرة كلما قلّت مستويات الضغط الجوي خارجها.
 
ويضيف الموقع أنّه كلما قلّ الضغط الجوي كلما أصبح التنفس أكثر صعوبة لأنّ نسب الأوكسجين في الهواء تقل مع الارتفاع.

وعند ارتفاع 18 ألف قدم (نحو 6 كلم) عن سطح البحر لا يستطيع جسم الإنسان أن يمتص الأوكسجين الذي يحتاج إليه للتنفس، وهذا هو السبب في ضبط مستوى الضغط داخل الطائرة على الارتفاعات العالية إلى ما يوازي الضغط الجوي عندما تكون على ارتفاع 8 آلاف قدم (2.7 كلم) عن سطح البحر.

وفي هذه المستويات 8 آلاف قدم، تنخفض مستويات الأوكسجين التي يحصل عليها الجسم بنسبة 4% فقط، وهو ما لا يؤثر على قدرات الجسم ووظائفه الحيوية.

وتحلق الطائرات الحديثة على ارتفاع 36 ألف قدم أي نحو 12 كلم فوق سطح البحر، وإذا لم يتم إعداد تلك الطائرات عند مستوى ضغط جوي ثابت من الداخل فإنها ستؤثر على من داخلها.
 
ويختلف الوضع بصورة كبيرة بين داخل الطائرة وخارجها، ويكون باب الطائرة نحو 180 سم طولاً، ونحو 90 سم عرضاً، وهو ما يجعله يتعرض لضغط خارجي يتم حسابه فيزيائياً بما يوازي 24 ألف رطل (أكثر من 10 آلاف كلغ)، بينما لا يستطيع أقوى رجل في العالم حمل أكثر من 1102 رطل (نحو 490 كلغ)، وبالتالي فإنّه من المستحيل على أيّ راكب فتح الباب.  
 
 
 
المصدر: سبوتنيك
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website