صحة

تشنج عضلات القفص الصدري وطرق علاجها

Lebanon 24
06-09-2019 | 12:30
A-
A+
Doc-P-623357-637033598694780841.jpg
Doc-P-623357-637033598694780841.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
كثيرًا ما نشعر بانقباض في عضلات القفص الصّدري، فجأة نشعر بألم حادّ وتشنج أثناء العمل أو القيام بنشاط معيّن يرافقه تعب ولكن لا يستمر الالم فسرعان ما يزول.

هذه الحالات يواجهها الكثير من النّاس لكن ألمها متفاوت فقد يكون ألمًا حادًا لا نستطيع تحمله، أو ألمًا خفيفًا مؤقتًا. قد يصاحب الألم صعوبة في التّنفس أو عدم القدرة على الحركة، كدمات في الصّدر، تورم، اغماء، او نبض سريع، في هذه الحالات من المفضل التّوجه الى الطّبيب.

أما أسباب هذه الأعراض فهي اما من كثرة التّعب والنّشاط المفرط، القيام بحركة خاطئة أثناء ممارسة نشاط معين، أو نتيجة لاصابات رياضية تنجم من الحركات المتكررة أو الصّعبة، أو رفع أثقال لا تلائمك أو التواء في العضلة بسبب حركة غير صحيحة أوبسبب ممارسة الرّياضة بشكل مفرط.
 
ولتجنب ذلك اليكم بعض النّصائح والارشادات:
أولًا؛ عند الشّعور بانقباض أو تشنج في عضلة القلب عليكم اخذ قسط من الرّاحة والتّوقف عن ممارسة الانشطة. اذا شعرت أن باجهاد في العضلة أو تشنج في العضلة الصّدرية فعليك القيام بعلاجها عن طريق تبريدها بواسطة ثلج، تضع الثّلج داخل منشفة أو كيس وتقوم بتدليك المنطقة لمدة تتراوح بين 15-20 دقيقة، يجب تكرار العملية لنجاحها بشكل جيد.

اذا شعرت بأن الطّرق الطّبيعية لم تنجح فاتّجه الى طبيبك ليصف لك علاج للتخفيف من التّشنج. هناك العديد من الأدوية التي تساعد على تخفيف الالتهابات والام التّشنج. أما اذا كان الوضع متأزم وترافق التّشنجات الام لا تحتمل مثل سعال شديد ونوبات صعبة فعليك التّوجه الى المستشفى لاستشارة طبيب مختص.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website