عربي-دولي

مصورٌ ينشر لقطات من "مذبحة سربرنيتسا" قبل 23 عاماً.. وهذه حكايته

Lebanon 24
13-07-2018 | 20:51
A-
A+
Doc-P-493196-6367056702268113255b48e51da73cb.jpeg
Doc-P-493196-6367056702268113255b48e51da73cb.jpeg photos 0
PGB-493196-6367056702337880135b48e52fb266e.jpeg
PGB-493196-6367056702337880135b48e52fb266e.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702325668415b48e52e085f2.jpeg
PGB-493196-6367056702325668415b48e52e085f2.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702305949515b48e52ad9a53.jpeg
PGB-493196-6367056702305949515b48e52ad9a53.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702300544365b48e528863f5.jpeg
PGB-493196-6367056702300544365b48e528863f5.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702293637735b48e526a8ced.jpeg
PGB-493196-6367056702293637735b48e526a8ced.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702287431815b48e52495485.jpeg
PGB-493196-6367056702287431815b48e52495485.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702281025685b48e52279838.jpeg
PGB-493196-6367056702281025685b48e52279838.jpeg Photos
PGB-493196-6367056702273818735b48e51ff08fe.jpeg
PGB-493196-6367056702273818735b48e51ff08fe.jpeg Photos
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook

"البوسنة والهرسك"، دولة صغيرة ربما لم يسمع بها أحد قبل عام 1993، وبفضل الحرب صار الجميع يعرف أن هناك أناساً يتعرضون لحصار خانق لم يترك لهم كسرة خبز، عمليات قتل معدة مسبقاً، وإبادات جماعية متتالية ولا أحد يتحرك.

القناصة منتشرون على قمم التلال الخضراء الجميلة، قصفٌ مدفعيٌّ عنيفٌ لا يُبقي ولا يذر، يستهدف العاصمة "سراييفو"، ولا مفر للمدنيين.

"سربرنيتسا" أو "أرض الفضة"، لم تكن الإبادةَ الجماعية الوحيدة التي تعرض لها مسلمو البوسنة، سبقها الكثير على مدار 3 سنوات ونصف السنة هي مدة الحرب الدامية، لكنها حظيت بالقدر الأكبر من الشهرة.

وننشر مجموعة صور لأول مرة منذ 23 عاماً، توثق لنا آلام النزوح في زمن الحرب، قرر نشرها صحافيٌّ بوسني ومصور حروب، كان يعمل في الجيش البوسني الذي تشكَّل في أعقاب اعتداء قوات صرب البوسنة والقوات الصربية على دولة البوسنة والهرسك حديثة الاستقلال حينها.

"في أيام المذبحة، وبعد أن منع الهولنديون اللاجئين من الاحتماء بهم، بدأ الصرب في التقاط الفتيات واغتصابهن والتقاط الرجال وقتلهم، التُقطت هذه الصور خلال الفترة من 12 حتى 17 من تموز 1995 بعد سقوط سربرنيتسا مباشرة"، يقول دراكوفيتش.

شمس الدين دراكوفيتش كان في لواء يدعى "بودرينا" الأول الإسلامي لحظة وصول هؤلاء النازحين إلى الأراضي المحررة البوسنية، لديه الكثير من القصص يرويها عن "سربرنيتسا"، لكن اللغة لم تسعفه فهو لا يتحدث سوى لغته الأم البوسنية.

فقد المصور البوسني عدداً كبيراً من أصدقائه ومعارفه وجيرانه، وبعد مرور كل هذه السنوات طلب نشر الصور، ويقول: "من دون نشر الصور وتوثيقها ستكون كأنها لم تكن".

لم يفكر المصور البوسني في أن ينشر الصور بأي وسيلة إعلامية، ويعلق على هذا الأمر قائلاً: "لا أعرف السبب".

في تحقيق لـ"نيويورك تايمز"، وصف أحد الناجين مقتل الأطفال واغتصاب النساء الذي يحدث على مقربة من قوات حفظ السلام قوات صرب البوسنة، المدعومة من القوات الصربية، فرضت حصاراً خانقاً على المناطق الموجود بها البوشناق، الجوع طال كل إنسان خلال فترة الحرب، سواء كان مدنياً أو عسكرياً.

يقول "دراكوفيتش" إن لواء "بودرينا الأول الإسلامي، لم يكن لديه إمكانات لإطعام الجيش بشكل جيد، فما بالك بشراء معدات تصوير نعمل بها".

ويتابع: "كنا نتصرف بما هو متوافر وبكل شيء متاح، وكانت الأولوية في ذلك الوقت لتصوير وعمل الأفلام".

ويردف: "لحسن الحظ كان لي أخ يعمل في ألمانيا، وبعد الحرب فتحت محلاً للتصوير بمدينة كلادن؛ من أجل لقمة العيش. وعندما بدأت تقنية حفظ الصور بطريقة الديجيتال منذ سنوات، قمت بحفظ الصور في اللحظة الأخيرة قبل أن أنساها، وبذلت جهداً كبيراً في ترميم هذه الصور والحفاظ عليها؛ لأنها كانت بدأت تتلف بفعل عوامل الزمن.وحتى اليوم لم أفكر في نشر هذه الصور".

يقول "دراكوفيتش": "لقد كنت منتسباً إلى جيش البوسنة والهرسك وحاربت من أجل وطني كجندي، ولكني لم أكن في منطقة سربرنيتسا في أثناء الحرب التي بدأت عام 1993".

واستدرك: "لكنني قضيت وقتاً لا بأس به أثناء الحرب في عملي كصحفي ومصور في اللواء بودرينا الأول الإسلامي لذلك سنحت لي الفرصة أن أصور وأسجل اللاجئين من سربرنيتسا الذين خرجوا إلى كلادان القريبة من مدينة توزلا".

وفيما يتعلق بهوية الضحايا، وما إذا كان يعرف اسم أحدهم أو قصته أو أي معلومات تتعلق بهؤلاء النازحين، أجاب "دراكوفيتش": "لم يكن عندي أي تواصل بالمعنى مع اللاجئين؛ لذلك ليس عندي أية تفاصيل شخصية عنهم ولا عن أسمائهم ولا عن حياتهم أو أقدراهم أو مصائرهم التي آلوا إليها".

أما عن عمله الحالي، فيقول "دراكوفيتش": "ما زلت مصوراً في الأماكن العامة وبالأعراس وحفلات عيد الميلاد وأعيش في فوغوشتشا بالقرب من سراييفو".

ما عمّق من الفاجعة كان وقوع سربرنيتسا في نطاق قوات حفظ السلام، ففي نيسان 1993، أي قبل أكثر من عامين من المذبحة، أصدر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قراره رقم 819 والذي يطالب "كل الأطراف المعنية بالتعامل مع منطقة سربرنيتسا وما حولها على أنها منطقة آمنة يجب أن تبقى بعيدة عن أي هجمات مسلحة أو أي عمل عدائي آخر".

وبعد ذلك وصلت مجموعات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، وتم التوصل في أيار من نفس العام بإخلاء سربرنيتسا من الأسلحة، وهو ما وافق عليه سفر خليلوفيتش، الجنرال البوسني، وراتكو ملاديتش، القائد في الجيش الصربي، والذي عُرف لاحقًا في الإعلام الغربي باسم جزار البوسنة.

(عربي بوست)


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website