عربي-دولي

إيران: قصف قواعد أميركا كان انتقاما لـ"سيارة سليماني" أما الثأر لروحه فأكبر

Lebanon 24
17-10-2020 | 20:30
A-
A+
Doc-P-757044-637385408695636148.jpg
Doc-P-757044-637385408695636148.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
حذرت إيران من أن الثأر لمقتل قائد الحرس الثوري قاسم سليماني سيكون أكبر من مجرد ما تم من قصف قاعدة عسكرية أميركية.

جاء ذلك على لسان المساعد الخاص في الشؤون الدولية لرئيس المجلس الشورى الإيراني، أميرعبد اللهيان، الذي أكد عزم إيران الجاد في "انتقام صعب لقتلة القائد اللواء قاسم سليماني"، بحسب وكالة "مهر" الإيرانية.
 
وصرح عبد اللهيان، خلال مؤتمر "المجاهدين في الغربة" الخامس، بأن "قصف قاعدة عين الأسد العسكرية الأميركية في العراق ما كان إلا مجرد انتقام لسيارة كانت تحمل الحاج قاسم ورفاقه في ليلة اغتياله"، مشددا على أن "انتقام دم قاسم أكبر من ذلك وهذا مايعلمه الأميركان".
في سياق متصل، وصف الرئيس الإيراني، حسن روحاني، يوم الأربعاء الماضي، "حكام البيت الأبيض الجدد بـ"الشر الذي طال العالم كله".

وقال روحاني، خلال اجتماع الحكومة: "الصبر ضروري في بعض الأحيان لنصل إلى جميع الأمور المتوخاة وبطبيعة الحال ظهر في هذا الخضم شر في العالم وهم حكام البيت الأبيض، هذا الشر لم يطل شعبنا فقط بل عم العالم كله. انظروا ماذا فعلوا بأفغانستان التي قالوا بأنهم سيضمنون أمنها. بيد من شرقها وغربها، وهي اليوم تواجه ظروفا خطيرة جدا"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

يذكر أنه تم اغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس والوفد المرافق لهما في مطار بغداد الدولي بقصف سيارتهما قبل أكثر من تسعة أشهر، وكان رد إيران آنذاك قصف قاعدة عين الأسد الأميركية في العراق.
المصدر: سبوتنيك
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website