عربي-دولي

"الشراكة" والنووي الإيراني.. سوليفان ولابيد يناقشان قضايا "استراتيجية"

Lebanon 24
13-10-2021 | 04:30
A-
A+
Doc-P-874458-637697074383765078.jpg
Doc-P-874458-637697074383765078.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
ناقش مستشار الأمن القومي الأميركي، جيك سوليفان، ووزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، الذي يزور واشنطن، عدة ملفات، الثلاثاء، من أبرزها الشراكة بين البلدين، والملف النووي الإيراني، وتطبيع علاقات إسرائيل بدول العالم العربي والإسلامي، وفق بيان للمتحدثة باسم مجلس الأمن القومي، إميلي هورن. 

وقالت المتحدثة إن الجانبين ناقشا "القضايا الإقليمية والعالمية ذات الأهمية الاستراتيجية للولايات المتحدة وإسرائيل".

وأكد سوليفان خلال اللقاء "دعم الولايات المتحدة الثابت لأمن إسرائيل والتزامها بتعزيز جميع جوانب الشراكة بين البلدين" وفق البيان.

وناقش الجانبان "تعميق علاقات إسرائيل مع الإمارات والبحرين والمغرب، واتفقا على أن الولايات المتحدة وإسرائيل ستواصلان العمل معا بشكل وثيق لتقوية وتوسيع العلاقات السلمية بين إسرائيل ودول العالم العربي والإسلامي".

وأشار المسؤولان أيضا إلى الوضع الحالي في غزة، وأكد سوليفان لضيفه "أهمية الخطوات العملية لتحسين حياة الفلسطينيين"، حسب البيان.

وأعاد سوليفان من جديد التأكيد على التزام الرئيس الأميركي، جون بايدن "بضمان عدم حصول إيران على سلاح نووي"، واتفقا على أن "الولايات المتحدة وإسرائيل ستستمران في التشاور عن كثب بشأن إيران وغيرها من الأمور الحاسمة التي تؤثر على أمن واستقرار المنطقة".

وعقد الوزير الإسرائيلي لقاءات منفصلة مع مسؤولين أميركيين، خلال زيارته، من بينهم رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، التي قدم الشكر لها على "دعم تجديد نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي لتعزيز أمن إسرائيل" وفق تغريدة للابيد.
المصدر: الحرة
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website