Advertisement

خاص

متى ستنتهي الحرب على أوكرانيا؟

ترجمة رنا قرعة Rana Karaa

|
Lebanon 24
14-05-2022 | 03:30
A-
A+
Doc-P-952055-637881197715307198.jpg
Doc-P-952055-637881197715307198.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
دائماً ما يشكل توقع بداية الحرب ونهايتها مهمة صعبة.
وبحسب موقع "مودرن دبلوماسي" الأوروبي، "قد يفكر العديد من الناس باستخدام النماذج والبيانات، والتي من المرجح أن تشير إلى البيانات المتعلقة بالقوة القتالية . النهج الأكثر تقدمًا بالنسبة للبعض قد يشمل النموذج الفائق التعقيد مثل التدريبات العسكرية لاختبار الخبرة التكتيكية ومحاولة تحسينها. بشكل عام، يعتمد استخدام هذه الأساليب على الجمهور المستهدف. يختلف النهج والتسليم بالنسبة لوسائل الإعلام أو الأوساط الأكاديمية، حيث يكون استخدام البيانات ضروريًا للجمهور لفهم النتائج المتوقعة والتحقق منها. إذا لم يكن الجمهور المستهدف هو وسائل الإعلام أو الأوساط الأكاديمية، فسيكون من الضروري استخدام مناهج مختلفة. سيتم اختبار النتائج في ساحة المعركة بدلاً من الاعتماد على الإحصائيات في دوائر صنع القرار. من الأمثلة العملية الواردة هنا إجراء تنبؤات من خلال تحليل المعلومات".
Advertisement
وأضاف الموقع، "والنقطة الأهم في هذا التحليل، بطبيعة الحال، هي المعلومات. أول معلومة مهمة حول موعد انتهاء الحرب في أوكرانيا هي الإشارة إلى الأخبار الواردة من موسكو والتي تفيد بأنها تخطط لإنهاء الحرب بحلول أيلول 2022. أما المعلومة الثانية المهمة فهي أن روسيا تملك ما يقرب من 1200 إلى 1300 صاروخ في جعبتها. يتيح لنا الجمع بين هاتين المعلومتين إجراء تحليل بسيط. إذا قمنا بحساب متوسط عدد الصواريخ التي تستخدمها روسيا في ساحة المعركة الأوكرانية كل يوم، نجد أن الجيش الروسي يطلق ما لا يقل عن 300 صاروخ في شهر واحد. نحن الآن في شهر أيار، وبعد مرور خمسة أشهر، سوف ينفد مخزون الصواريخ الروسي. ما يعني أنه بحلول تشرين الأول 2022، لن يكون لدى الجيش الروسي أسلحة فعالة لمهاجمة أوكرانيا. بحلول ذلك الوقت، بالطبع، أو ربما في موعد أقرب، سيتعين على روسيا محاولة إنهاء الحرب. والسؤال الذي يلي ذلك بطبيعة الحال هو ألا يستطيع الجيش الروسي استخدام وسائل أخرى لمواصلة الحرب؟"
وبحسب الموقع، "الجواب، لا. لأن القوات الجوية الروسية فقدت ميزتها تدريجياً في سماء أوكرانيا، فإذا تم استخدام القوة الجوية لاختراق ساحة المعركة، فإن الخسائر ستكون فادحة. وبالتالي، فإن القوة الهجومية التي يمكن لروسيا الاعتماد عليها الآن هي فقط إطلاق صواريخ من طائرات مقاتلة غير مرئية للجيش الأوكراني. نهج آخر هو استخدام عدد صغير ولكن كبير من مدفعية فترة الحرب العالمية الثانية للقصف العشوائي، ومع ذلك فإن المناطق التي ستتعرض للهجوم سوف تتراوح من حدائق الحيوان إلى ملاعب الأطفال. لذلك، يبدو أن الجيش الروسي لديه خيارات قتال أقل مما يتخيله معظم الناس. بناءً على بعض المعلومات الأساسية، كما وعلى تحليل معلومات مخزون الصواريخ الروسية، فإن الاستنتاج واضح. تشير كل المؤشرات إلى نهاية حرب متوقعة في أوكرانيا تمتد من أيلول إلى تشرين الأول 2022. سيتم التحقق من دقة التوقعات مع تطور الحدث، وهذا هو أسلوب التفكير الإيجابي".
وختم الموقع، "بالنسبة لبعض الأشخاص، تعد النماذج والبيانات الطريقة الوحيدة للتنبؤ بالمستقبل، بدلاً من الأساليب الأبسط مثل تحليل المعلومات. في هذه الحالة، يمكن تحديد النتيجة باستخدام كل البيانات المتاحة بعد انتهاء الحرب. ومع ذلك، لدينا الآن استنتاج واضح ومقنع يستخدم للحكم على احتمالات الحرب".
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك

ترجمة رنا قرعة Rana Karaa