News

بومبيو: لن نسمح لإيران بإغلاق مضيق هرمز

بومبيو: لن نسمح لإيران بإغلاق مضيق هرمز

لبنان

القصة ليست بالأحجام والأوزان.. لهذا السبب يسعى "التيار" إلى الثلث المعطل

Lebanon 24
30-06-2018 | 08:26
A-
A+
Doc-P-488750-6367056667843443425b37148a08d0f.jpeg
Doc-P-488750-6367056667843443425b37148a08d0f.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

أعلنت مصادر نيابية بارزة لـ "الحياة" ان التعقيدات التي ظهرت أمام تأليف الحكومة بسبب التنافس على الحصص الوزارية ترمز إلى أهداف سياسية غير تلك المتعلقة بالأحجام والأوزان الناجمة عن الانتخابات النيابية، وأن المضمر في هذه الخلافات هو المحرك الأساسي للتوترات التي سادت خصوصاً بين "التيار الوطني الحر" و "القوات اللبنانية"، وبين "التيار" و "الحزب التقدمي الاشتراكي" حول التمثيل الدرزي.

وفي تقدير هذه المصادر أن مطالبة "التيار الحر" بالحصول على 8 مقاعد وزارية وثلاثة للرئيس العماد ميشال عون يعني حصول هذا الفريق على الثلث المعطل في الحكومة لأنه في هذه الحال سيكون له 11 وزيراً من أصل ثلاثين.

وتعتقد المصادر النيابية إياها أن رئيس "التيار" الوزير جبران باسيل يتصرف على أن الحكومة العتيدة ستكون حكومة العهد التي يمكن أن تستمر حتى نهايته في شكل يتطلب الاحتياط منذ الآن في تحديد ميزان القوى فيها لمصلحة "التيار"، من أجل التحكم بقراراتها عندما يحين موعد انتخاب الرئيس الجديد في ظل طموح باسيل ليكون المرشح الأقوى للرئاسة الأولى مع نهاية عهد عمه بعد 4 سنوات ونيف.

وأضافت المصادر: "صحيح أنه سيكون هناك برلمان جديد سينتخب عام 2022 ليتولى هو انتخاب الرئيس الجديد وبالتالي لا يمكن توقع منذ الآن ميزان القوى فيه، إلا أن التحكم بالحكومة من طريق الثلث المعطل فيها يتيح تعطيل العمل الحكومي للضغط على الفرقاء الآخرين كي يقبلوا بانتخاب باسيل، تماماً كما حصل قبل انتخاب العماد ميشال عون للرئاسة حين عطل "التيار" بالتحالف مع "حزب الله" المؤسسات سنتين ونيفاً كي يدفع نحو التسوية بانتخابه رئيساً.

وتقول المصادر النيابية إن التخوف من هذا الهدف الذي يقف وراء مطالب "التيار" التوزيرية، هو الذي جعل فرقاء سياسيين ينبهون إلى محاذير ذلك، على رغم أن الرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري يتصرف على أن العقدة هي مجرد خلاف على الحصص لا سيما على الساحة المسيحية.

وترى المصادر أن التشبث بحصول "التيار" على كتلة معطلة داخل مجلس الوزراء بالتنافس مع "القوات" و"الاشتراكي" يبدو مفتعلاً إذا جرى عطفه على ابتداع أعراف مثل حق رئيس الجمهورية في الحصول على وزراء يساعدونه على ممارسة مهماته الدستورية كما جاء في البيان الرئاسي الأربعاء، وفي حقه بتسمية نائب رئيس الحكومة في وقت يتجاوز الرئيس عون و"التيار" ممارسات سياسية سابقة لهما تناقض هذا التمسك بالأعراف المفترضة.

(الحياة)


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website