لبنان

الراعي يعلن رفض تراجع لبنان: غياب التواضع يعثر تشكيل الحكومة

Lebanon 24
29-07-2018 | 15:22
A-
A+
Doc-P-497811-6367056737858099235b5db170d8eaf.jpeg
Doc-P-497811-6367056737858099235b5db170d8eaf.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
google
A+
A-
facebook
facebook
facebook

رأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداس الاحد الاحتفالي الاول في كنيسة الصرح البطريركي في الديمان.

بعد الانجيل المقدس، ألقى الراعي عظة بعنوان "ان ابن الانسان جاء ليبحث عن الضائع ويخلصه"، اعتبر فيها أنَّ "الحياة الوطنية ومسيرة الدولة لا تستقيم إلاّ إذا اتصف أصحاب السلطة بفضيلتي التجرد والتواضع"، ورأى أنّ "هذا هو أصل الأزمة السياسية الراهنة عندنا، أعني أزمة تعثر تأليف الحكومة"

وسأل: "أليس لأن كل فريق متمسك بمصالحه وحصته ومكاسبه وحساباته"؟  وقال: "فلو تجردوا وتواضعوا، مثل زكا العشار، لتألفت الحكومة للحال. ولو تحلوا بفضيلة الرجاء واتكلوا على عناية الله، وأفسحوا له في المجال ليظهر تجلياته، لاتخذوا قرارات شجاعة وانتصروا بها على ذواتهم، كما فعل زكا. إن المتجرد المتواضع يترك مجالا لعمل الله في حياته، مع ما له من نتائج عظيمة لخيره وخير الجماعة. تدعونا فضيلتا التجرد والتواضع إلى موقفين الاستنكار والإعلان".

واستنكر الراعي "الافراط في استعمال السلطة السياسية، استبداداً أو ظلماً أو إستيلاء على المال العام، أو وسيلة لمكاسب ومغانم وأرباح غير مشروعة، فيما هي فن شريف في خدمة الخير العام على كل المستويات. ونستنكر إهمال الإقتصاد، عصب البلاد، في كل قطاعاته، وبالتالي إفقار الشعب، وإيقاع الدولة في عجز مالي خطير، وفتح باب الهجرة على مصراعيه بوجه شبابنا المثقف وقوانا الحية".

ولفت الراعي إلى أنَّ "الشعب اللبناني فقد الثقة بالسلطة السياسية اليوم أكثر من الأمس"، وقال: "بالأمس أقل من خمسين بالمئة شاركوا في الإنتخابات النيابية، وأكثر منهم لم يمارسوا هذا الحق لعدم الثقة. واليوم، إذ يرون هذا التراجع في الحياة السياسية بعد الانتخابات ازدادوا عدم ثقة. فإلى أين نحن ذاهبون ببلادنا؟ ليست الدولة ملك أحد، بل أصحاب السلطة مؤتمنون عليها وموكلون، والمطلوب من الوكيل أن يكون أمينا وحكيما، فيما هو مقام ليعطي الشعب طعام حاجاته"، كما يقول الرب يسوع في الإنجيل (راجع متى 25 : 45)".

وتابع: "نعلن عدم القبول بهذه الحالة وبهذا النوع من الممارسة السياسية، وعدم القبول بتراجع لبنان الاقتصادي والاجتماعي والمعيشي والثقافي، وعدم القبول باستباحة المبادىء والمعايير الدستورية والقوانين، وبممارسة الظلم من خلال عدم تطبيق العدالة وبخاصة قرارات مجلس شورى الدولة من الوزارات المعنية، كما نشهد في عدد من القضايا. فإلى من يلجأ المظلومون لينالوا حقوقهم؟".

وبعد القداس، استقبل الراعي المشاركين في الذبيحة الالهية وقدم له الكاتب انطوان فرنسيس كتابه الجديد "العاصية"، شاكراً له رعايته احتفال التوقيع، مشيراً الى ان "العاصية رواية تاريخية تتناول هجوم المماليك على جبة بشري وحريق اهدن عام 1282 فتصدى لهم الاهالي وعلى رأسهم البطريرك دانيال الحدشيتي.

كذلك استقبل الراعي رئيس الحركة الاجتماعية اللبنانية جون مفرج الذي قدم له التعزية بشقيقته، ورحب به في ربوع الشمال وعرض معه الاوضاع العامة ولا سيما موضوع تأليف الحكومة.

إلى ذلك، أكد البطريرك أمام وفد الدفاع المدني "أحقية مطالبهم"، واعداً بمتابعة معالجة قضيتهم مع المسؤولين، وقال: "أنتم تستأهلون أكبر مكافأة واهتمام من الدولة فانتم تقدمون انفسكم شهداء لراحة الآخرين وسنتابع الموضوع مع رئيس الجمهورية الذي تسلم ملفكم، ولا يعرف الاخطار التي تحدق بكم سوى اهلكم وذويكم نشكر لكم هذه الزيارة وسأتابع الموضوع مع كل المسؤولين، فحقكم من كرامة الوطن ونأمل بأن يفتح الرب باب الخير امامكم لحل هذا الملف".

وألقى يوسف الملاح باسم المتطوعين كلمة نوه فيها بمواقف البطريرك، طالباً منه ان "يظللهم بعباءته الخيرة وان يقف بجانبهم لتحقيق مطالبهم المحقة والمشروعة وهو صاحب المواقف الوطنية الحكيمة بعكس المسؤولين السياسيين الذين ارادوا ان نتواجه مع اهلنا وانفسنا ونحن نود ان يتعلموا من زكا التواضع وان ينزلوا عن ابراجهم العاجية". وقال: "نحن آتون اليك لترفع عنا الظلم فأنت تشبهنا بالدمعة التي ذرفتها على شقيقتك. نحن في الدفاع المدني ستبقى ايادينا تطال كل مساحة الوطن". 


تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website