لبنان

مقدمات النشرات المسائية

Lebanon 24
06-09-2019 | 23:55
A-
A+
Doc-P-623553-637034049454537054.jpg
Doc-P-623553-637034049454537054.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان


"في معلومات لتلفزيون لبنان، أن الرئيس نبيه بري سيرعى بعيد ظهر غد في عين التينة، لقاء مصارحة بين رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط ووفد قيادة حزب الله.

في شأن آخر رئيس الحكومة سعد الحريري تلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، الذي اعرب عن ارتياحه للتقدم الجاري نحو اطلاق مشاريع سيدر الاستثمارية، خلال لقاء المبعوث الفرنسي بيار دوكان بالرئيس الحريري.

كما واكد التزام فرنسا استقرار لبنان وامنه وتعزيز دولته ومؤسساتها، وتشديدها على اهمية توفير مقومات التهدئة على الحدود الجنوبية.

من جهة ثانية شكر الرئيس الحريري للرئيس الفرنسي ماكرون الجهود التي بذلها لاحتواء التصعيد بعد اعتداء اسرائيل على ضاحية بيروت. واعرب عن امتنان لبنان للدور الفرنسي القيادي في التمديد لقوات اليونفيل في الجنوب. وتوافق الرئيسان على متابعة البحث المعمق بتسريع تنفيذ الاصلاحات ومشاريع الاستثمار في لبنان، وسبل تعزيز الاستقرار في لبنان والمنطقة، خلال لقائهما المرتقب في 20 ايلول في باريس.

وفي القصر الجمهوري أكد الرئيس ميشال عون أن كل اعتداء إسرائيلي سيواجه برد قوي".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون nbn


"إلى الانحسار تتجه التطورات العسكرية الأخيرة، من أحد الاعتداء إلى أحد الرد، مع تكريس حال الهدوء على الحدود الجنوبية، وتثبيت موقف لبنان التزام القرار 1701 والحق بالرد على الخرق والعدوان.

ونحو الانفلاش يتجه الملف الاقتصادي والمالي، الذي تولى اولوية لا منافس لها وسطعت أضواؤه أكثر من الالتفافة الدولية إليه، إن عبر الموفدين أو عبر الاتصال المباشر الذي أجراه الرئيس الفرنسي إيمانيويل ماكرون برئيس الحكومة سعد الحريري، مؤكدا له التزام فرنسا مقررات ضرورة تسريع تنفيذ الإصلاحات ومشاريع الاستثمار في لبنان، ضاربا موعدا للقاء شخصي به في باريس في الـ20 من الجاري.

ولأن الاقتصاد يحتاج إلى استقرار أكد ماكرون التزام فرنسا مقومات التهدئة على الحدود الجنوبية، تلك الحدود التي وحد رئيسا الجمهورية ميشال عون ومجلس النواب نبيه بري الموقف حولها. ففي بعبدا كلام أمام ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش من عيار ان أي اعتداء على سيادة لبنان سيقابل بدفاع مشروع عن النفس، وفي عين التينة تأكيد أمام الموفد الأممي نفسه أن لبنان ملتزم بمندرجات القرار 1701 وأن الطرف الوحيد الذي يجب أن يسأل عن الخروق اليومية هو إسرائيل.

وكلمة "انضبوا" أطلت اليوم من جديد بنسخة منقحة خاطب بها الحريري السياسيين في لبنان، وقال لهم من مرفأ بيروت "انضبوا" ولا تغطوا التهريب والفساد.

على أن لبنان الأسبوع المقبل سيكون على الموعد مع استحقاقات كبيرة، في مقدمها اجتماع مالي الاثنين في السرايا بين الحريري ووزير المال علي حسن خليل وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، للاتفاق على خطوات تنفيذية لإطلاق الـ EURO BOND بمهلة لن تتعدى مطلع الشهر المقبل، وبقيمة تتراوح بين مليار ونصف وملياري دولار.

والأسبوع نفسه سيشهد انطلاقة مناقشة موازنة العام 2020، هذه الموازنة التي أكد وزير المال أنها خالية من أي ضرائب أو رسوم جديدة على المواطنين، كما وأنها لن تتضمن زيادة على الـTVA أو على صفيحة البنزين. فهل تسمع لاءات خليل بما يكبح جموح عرابي هذه الزيادات؟".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي


"يبدو أن فعل (إنضبوا) بات شعار قادة ورؤساء...

الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله استخدمه مطلع الأسبوع حين قال: (قلتلن للاسرائيليين انضبوا قام هربوا!)...

اليوم يستخدمه الرئيس سعد الحريري الذي سئل في المرفأ: (هل الصراع سياسي؟) فأجاب: (ينضبوا السياسيين)... وإذا كان من سماهم نصر الله معروفين، فمن هم السياسيون الذين قصدهم الرئيس الحريري؟ هل هو منهم؟ هل هم شركاؤه وحلفاؤه أو خصومه؟ ربما يجدر برئيس الحكومة أن يحددهم ليعرف الرأي العام من هم السياسيون الذين يعرقلون السلطة التنفيذية والذين يجب ان (ينضبوا)...

لكن أن (ينضبوا) أو (لا ينضبوا) ليست هنا المشكلة... المشكلة في مكان آخر، الرئيس الحريري يكشف من المرفأ أنه (لدينا نحو 150 موقعا للتهريب)... هذا الرقم المخيف يطابق ما سبق وأعلنه وزير المال علي حسن خليل في حزيران الماضي، من أنه لدينا 124 معبر تهريب... رقم الـ 150 الذي كشفه الحريري، ورقم الـ 124 الذي سبق ان كشفه وزير المال، اليس الأجدر أن (ينضبوا) قبل غيرهم؟.

ما اعترف به الرئيس الحريري، دفعه إلى الإقرار بالقول: (كفانا ضحكا على أنفسنا. نحن لسنا بألف خير، وإن لم نغير من أنفسنا ومن طريقة عملنا فلن ننجح)...

أما الفضيحة المتمادية فتتمثل في الكهرباء... على الرأي العام أن يعرف أن الدولة تجبي في السنة ثمانمئة مليون دولار، فيما تكلفها الكهرباء سنويا نحو ملياري دولار، أي انها تقع في عجز سنوي مقداره مليار ومئتا مليون دولار. ربما لهذا السبب ركز الموفد الفرنسي بيار دوكين أمس على ملف الكهرباء... ما يجب ان تجيب عنه الدولة هو: كيف ستضيق الهامش بين جباية 800 مليون دولار وصرف ملياري دولار؟ عسى الا يكون الجواب (إنضبوا)".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار


"المعادلة اللبنانية باتت في العهدة الاممية، واضحة امام الرأي العام ووسائل الاعلام: اي اعتداء اسرائيلي على سيادة لبنان وسلامة اراضيه، سيقابل بدفاع مشروع عن النفس، واسرائيل ستتحمل النتائج.

هو الموقف اللبناني الرسمي الذي حمله رئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى ممثل الامين العام للامم المتحدة في لبنان يان كوبيتش. فالاعتداء الاسرائيلي الاخير على الضاحية الجنوبية في بيروت شكل خروجا عن قواعد الاشتباك قال رئيس الجمهورية...

وللرئيس نبيه بري قول مكمل القاه على مسمع يان كوبيتش في عين التينة، فالطرف الوحيد الذي يجب ان يسأل عن الخروق اليومية للقرار الف وسبعمئة وواحد هو اسرائيل، حسم الرئيس بري للضيف الاممي.

وامام وحدة الموقف اللبناني الا من بعض طفيليي السياسة، ضياع اسرائيلي وتقويم هزلي لسبل التعاطي السياسي والعسكري والاعلامي مع ما سموه حادثة الشمال.

ومع الاخفاق الامني والعسكري بالتعامل مع تهديد حزب الله بالرد، ومع الرد نفسه، فان وجها آخر من وجوه الاخفاق، كشفت عنه هآرتس، وتمثل بتنافس السياسيين الصهاينة وعلى رأسهم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو على كشف المعلومات الامنية الحساسة لاغراض سياسية داخلية.

ولحراجته الداخلية كانت العدوانية المفرطة عند الحدود مع غزة، حيث قتل الجنود الصهاينة بالرصاص الحي فلسطينيين ارتقيا شهيدين فضلا عن عشرات الجرحى خلال مسيرات العودة...

وفي مسير الاقتدار الايراني امام العنجهية الاميركية وحال التيه الاوروبية، اعلان للجمهورية الاسلامية عن الخطوة الثالثة بالخروج من الاتفاق النووي بعد ما قتله دونالد ترامب، وخانته اوروبا".


مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في


"بعد أقل من 24 ساعة على مغادرة منسق مؤتمر سيدر السفير بيار دوكين بيروت، كان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يجري اتصالا مطولا برئيس الحكومة سعد الحريري، على ما اعلن مكتب الاخير.

قارب دوكين بايجابية اجتماعاته البيروتية. وبالايجابية نفسها تلاقيه الاطراف اللبنانية، وإن كانت لهجته التحذيرية بتذكير لبنان بالتزاماته، وطروحاته الضرائبية وبخاصة في شأن زيادة تعرفة الكهرباء، قد اثارت بعض القلق، بخاصة وأن قانون موازنة 2019 قد ضمن اصلاحات بنيوية، ستتبعها اصلاحات اضافية في مشروع موازنة 2020، تم التوافق عليها في اجتماعي بعبدا الاقتصاديين الماليين الاول في 9 آب و2 ايلول.

فأي جديد حمله ناظر سيدر؟ مشروع موازنة 2020 يبدو سالكا مساره الطبيعي ومواعيده الدستورية، حيث حدد موعد قراءته الاولية في جلسة لمجلس الوزراء في السرايا الكبيرة الأسبوع المقبل، وهو بترجمته لما خرج به اجتماعا بعبدا، سيشكل تحديا للأزمة الاقتصادية، وسط تأكيد الفريق الاستشاري الاقتصادي للحريري ان التزامات لبنان في مؤتمر سيدر لم تفرض عليه بل كانت طرحا لبنانيا بحتا حملتها الحكومة اللبنانية وتتمسك بها للخروج من الأزمة، وان زيادة التعرفة على تسعيرة الكهرباء قد تطاول في المرحلة الاولى الشطور العليا التي لا تطال ذوي الدخل المحدود، في وقت يؤكد عدد من الخبراء الاقتصاديين المشاركين في وضع ورقة الاقتراحات في بعبدا ان زيادة التعرفة مقرونة حكما بزيادة التغذية وتأمين الكهرباء.

هذا مع العلم ان الحريري يحضر لزيارة يقوم بها لفرنسا في العشرين من الجاري، لن يغيب عنها سيدر، كما ولن تغيب عنها عناوين سيادية اخرى من نوع تحصين لبنان في وجه كل الاختراقات الاسرائيلية من جهة، والوقوف عند آخر التطورات الاقليمية وعند ما يتعلق تحديدا بالعلاقات الايرانية الاميركية، في ظل التعويل على خرق فرنسي قد يحققه ماكرون بين الجانبين.

على خط بعبدا كان المنسق الخاص للأمين العام للامم المتحدة يان كوبيتش يعقد لقاء ممتازا، وفق ما تؤكده مصادر الـotv، مع الرئيس عون، بعد تطورات الاسبوعين الاخيرين من الاعتداء الاسرائيلي على لبنان ورد المقاومة جنوبا.

كوبيتش الذي حيى مبادرة لبنان لاشراك الجيش في قوات حفظ السلام الدولية، اثنى على موقف الرئيس عون بتأكيده ان رد الفعل على الاعتداء الاسرائيلي ليس تصعيدا، وبخاصة اذا كان متناسبا ومتناسقا، بل يندرج في خانة حق الدفاع المشروع عن النفس الذي يحفظه ميثاق الامم المتحدة.

موقف جدد رئيس الجمهورية تأكيده اليوم امام كوبيتش، مشددا على اي اعتداء على سيادة لبنان وسلامة اراضيه سيقابل بدفاع مشروع عن النفس تتحمل اسرائيل كل ما يترتب عنه من نتائج.

وعشية وصول خلف دتيفيد ساترفيلد الى لبنان لمتابعة ملف الترسيم الحدودي البري والبحري، المبعوث الاميركي الجديد ديفيد شينكر، كان لافتا ما سمعه الرئيس عون وفق ما تشير مصادر الـotv، حيث اعرب كوبيتش عن اعتقاده بأن ما حصل في الجنوب لن يؤثر في مفاوضات الترسيم".

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد


"بالخوذة البيضاء ومستوفيا كل شروط المناورة، أغار رئيس الحكومة سعد الحريري على مرفأ بيروت.

لم يحتج الحريري كأصحاب الخوذ البيض إلى بناء مسرح للجريمة، ولا إلى استخدام المؤثرات واستقدام ضحايا مفترضين... فالمرفأ وبالحقيقة الساطعة، ينضح بما فيه وفي عنابره تدار أكبر عملية سطو على المال العام من أبواب التهرب الجمركي وتهريب البضائع الشرعية وغير الشرعية، ما يحرم خزينة الدولة وبأرقام تقديرية ما بين مليار دولار إلى أربعة مليارات دولار في السنة.

عاين الحريري من على رأس رافعة أعمال محطة المستوعبات وسرعة نقلها، ما أكسب لبنان الميدالية الذهبية.

إفتتح مع وزير الأشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس قاعة (زوار المرفأ) ومن دعوة الزيارة رسائل في السياسة استعان فيها الحريري بكلمة السيد حسن نصر الله الشهيرة وقال لمعارضيه (انضبوا) وحمل الانقسام السياسي مسؤولية الإهدار والفساد وكاد يقول لهم (وقفوا على إجر ونص) بعد ما سماه الحملات السياسية التي تستهدف المرفأ بعد الشروع في العمل.

من يقصد الحريري بكلامه؟ لا يحتاج الأمر إلى ضرب في الرمل، فرئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل قدم رؤيته على طاولة الحوار الاقتصادي في بعبدا.

الجديد حصلت على نص الورقة وفيها قال باسيل إن لبنان ليس في حاجة الى صدمة كهربائية ولا إلى عملية جراحية وحسب، بل الى صدمة يقظة من الموت. وطالب الجميع بإلغاء مكامن الإهدار في صندوقي مجلس الجنوب والمهجرين ومرفأ بيروت وأوجيرو وغيرها.

كلام في الموزون ولكن إلغاء مكامن الإهدار يكون برفع الغطاء السياسي عن المهربين ومخلصي البضائع وأزلام السياسيين ورعية الطوائف على أرض المرفأ، الذين يجبون ويشبحون الأموال من المرفأ لمصلحة زعمائهم، وشعار محاربة الفساد من أي طرف أتى (متل دق المي هيي مي) ما لم يتجرأ من يرفع هذا الشعار على تسمية الفاسدين ومن يغطيهم.

من يتحدث عن الفساد فليسم الفاسدين، ومن ينتقد المتحدث عن الفساد فليرفع الغطاء عن الفاسدين، وبغير هذه المعادلة فلا حول ولا قوة إلا (بكورنيت) شعبي يطيح الفئتين على حد سواء.

وبشهادة من المفوض السامي الفرنسي بيار دوكان، المكلف مراقبة تنفيذ مقررات سيدر، فإن جولته انتهت على ألا سرعة فائقة في تطبيق الإصلاحات، فموازنة عام ألفين وتسعة عشر تأخرت، ويجب احترام المهل الزمنية في إقرار موازنة عام ألفين وعشرين، وبعض الدول المانحة تشكك في قدرة الدولة اللبنانية على تنفيذ إصلاحاتها، وبخاصة في قطاع الكهرباء، وأن الوضع طارئ في بيروت والمسارعة الى إقرار مجموعة تدابير واجبة فيما المطلوب إصلاحات في الدولة لخدمة الشعب والمؤسسات والنهوض بالاقتصاد وكاد دوكان يقول أوقفوا السرقات والفساد".

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في


"الوضع في لبنان تحت مراقبة دولية يومية لصيقة، ان سياسيا او اقتصاديا.

فلم يكد الموفد الفرنسي المكلف متابعة تنفيذ مقررات سيدر بيار دوكان يغادر بيروت، حتى تلقى رئيس الحكومة سعد الحريري اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

اهمية الاتصال انه يأتي بعد اقل من اربع وعشرين ساعة على مغادرة دوكان، وقبل خمسة عشر يوما تقريبا من اللقاء المنتظر بين الرجلين في باريس.

ماكرون والحريري تطرقا الى ملفين دقيقين متلازمين:

- الملف الاول سيدر والاصلاحات التي يرى المجتمع الدولي ان على الحكومة اللبنانية تحقيقَها

- وأما الملف الثاني فسياسي - امني بامتياز، ويتعلق بما حصل في الجنوب.

واللافت ان الرئيس الحريري اكد لماكرون تمسكه بالقرار 1701، وهو ما اكده ايضا رئيس الجمهورية اثناء لقائه ممثل الامين العام للامم المتحدة في لبنان.

موقفا عون والحريري يعنيان في وضوح ان كل ما قيل وتردد عن سقوط الخطوط الحمر جنوبيا وحدوديا هو كلام للاستهلاك الشعبي لا اكثر ولا أقل، وان الستاتيكو الذي كان قائما قبل الاعتداء الاسرائيلي على الضاحية الجنوبية بالمسيرتين، عاد ليفرض نفسه بارادة اقليمية ودولية واضحة.

داخليا: أجندة الاتصالات والمشاورات حافلة في عطلة نهاية الاسبوع. فغدا لقاء في عين التينة طال انتظاره بين الحزب التقدمي الاشتراكي وحزب الله.

اهمية اللقاء انه يأتي بعدما وصلت الامور بين الطرفين الى مرحلة دقيقة من التأزم، ويعبر عن رغبة لدى الطرفين في فتح صفحة جديدة بينهما.

واهميته ايضا انه يفتح الوضع السياسي في لبنان على مزيد من التطبيع والاسترخاء، في ظل توافقِ معظم الاطراف على ترييح الوضع السياسي للانصراف الى معالجة الوضع الاقتصادي الدقيق.

الحدث السياسي الثاني يتمثل بالزيارة التي يقوم بها رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع لمنطقة الشوف، وهو سيقوم غدا بجولة محادثات واتصالات مع عدد من فعاليات المنطقة، على ان يختتم الزيارةَ مساء بعشاء يقيمه على شرفه النائب جورج عدوان في دير القمر.

وتتزامن زيارة جعجع المنطقة مع زيارة يقوم بها البطريرك مار بشارة بطرس الراعي.

وعليه يتوقع حصول لقاء بين الراعي وجعجع، كما ومن غير المستبعد حصول لقاء بين جعجع ورئيس التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website