لبنان

درس بالعراق وأثّر بالمنتسبين إلى "حزب الله".. ماذا تعرفون عن الشيخ كوراني؟

Lebanon 24
13-09-2019 | 07:51
A-
A+
Doc-P-625309-637039581243155463.jpg
Doc-P-625309-637039581243155463.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
كتبت صحيفة "الأخبار": "توفّي الشيخ حسين كوراني، أمس، وهو أحد القيادات الدينيّة والاجتماعيّة المؤسسة لحزب الله في ثمانينات القرن الماضي، بل سبق نشاطه ذلك في التنظير العقائدي لما عُرِف بـ"الحالة الإسلاميّة" (شيعيّاً) منذ السبعينات في لبنان. ولد كوراني عام 1955 في قرية ياطر - جنوب لبنان، وسافر إلى العراق لمتابعة دراسته الدينيّة في النجف الأشرف. هناك تأثر بأفكار المرجع السيد محمد باقر الصدر وبطروحات حزب الدعوة الإسلاميّة. انتقل إلى إيران بعد انتصار الثورة عام 1979 وتأثر بشخصيّة الإمام الخميني. عمل في الإذاعة العربيّة في الأهواز بداية، ثم في القسم العربي من الإذاعة في طهران. عاد إلى لبنان وانخرط في العمل القيادي ضمن حزب الله، حتى انتُخِب عضوا في مجلس شورى القرار (الهيئة القيادية العليا)، قبل أن يتفرّغ للعمل الثقافي والتوجيه الديني. اشتهر عنه تأثيره في العديد من المنتسبين إلى حزب الله، وفي مرحلة معينة صب تركيزه في التأصيل العقائدي لفكرة الانتظار الايجابي للإمام المهدي، وهو الإمام الثاني عشر عند الشيعة...".
لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website