لبنان

50 الف جرعة من اللقاح الصيني في لبنان.. حسن: المواجهة على اهمية عودة الحياة الى طبيعتها

Lebanon 24
06-04-2021 | 13:27
A-
A+
Doc-P-810226-637533124515798092.jpg
Doc-P-810226-637533124515798092.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
وصلت طائرة تابعة للخطوط الجوية القطرية الى مطار رفيق الحريري الدولي، وعلى متنها 50 الف جرعة من لقاح كورونا مقدمة من الحكومة الصينية. وكان في استقبالها على ارض المطار وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور حمد حسن، السفير الصيني في لبنان وانغ كيجيان، واللواء الياس شامية ممثلا قائد الجيش العماد جوزف عون.
 

وقال حسن في مؤتمر صحافي: "مناسبة لها كثير من الأبعاد، وأولى الدلالات الانسانية لهذه الرسالة الصادقة من الرئيس الصيني والحكومة الصينية والشعب الصيني من خلال  السفارة الصينية السفير الصيني الصديق".

وتابع: "اذا، من المنطلق الأول نشكر دولة الصين الشعبية على هذه الهبة والتي  تتبرع بها للشعب اللبناني في خضم مواجهته لهذا الوباء. ونحن نهنىء دولة الصين على هذا الإنجاز العلمي المتقدم  بتصنيع لقاح آمن وفعال، واليوم نستخدمه  في لبنان كوسيلة من وسائل مقاومة هذه الجائحة. وما  يعنينا كلبنانين انه يمكن  إطلاق اليد للقطاع الخاص  للاستثمار باللقاح الصيني وهذا ما ننوي دعمه وتفعيله في السوق اللبنانية لكي نحقق استراتيجية وزارة الصحة العامة بتأمين اللقاحات المتاحة عالميا، ومن ضمنها لقاح سينوفارم الذي أثبت  فعالية عالية وآمنة".


وأشار الى "أهمية هذه الخطوة بتوقيتها المناسب، اذ انها الهبة الأولى من اللقاحات التي تردنا من دولة كدولة الصين الشعبية"، متوجها "بالشكر الجزيل الى السفير الصيني في لبنان على كل ما قدمه من تعاون  للشعب اللبناني ووزارة الصحة، منذ  بداية الجائحة وبعد انفجار المرفأ المشؤوم والان في رفع سبل مواجهة هذا الوباء. نتمنى  بإسم الشعب اللبناني  والحكومة اللبنانية كل التوفيق لسعادة السفير في  مهامه الجديدة، آملين دعم هذا الوطن  الجريح".

السفير الصيني
من جهته، قال السفير الصيني: "يسعدني اليوم ان أسلم نيابة عن الحكومة الصينية وجيش التحرير الشعبي الصيني دفعتين من اللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد، الى الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني".

اضاف: "ان فيروس كورونا المستجد عدو مشترك للبشرية، وتمثل هزيمة الجائحة مهمة مشتركة امام بلدان العالم، وليس امامنا سوى ان نواصل التضامن والتعاون. في الوقت الحاضر، اصبحت اللقاحات وسيلة مهمة للوقاية من الجائحة والتغلب عليها، وهي ايضا جزء من التعاون الدولي الحالي في مكافحة الجائحة، وقد قدمت الصين وستقدم مساعدات من اللقاحات الى ثمانين دولة نامية بحاجة ماسة الى اللقاحات وثلاث منظمات دولية، وذلك انطلاقا من ايمانها ببناء مجتمع مستقبل مشترك للبشرية ومجتمع صحة مشتركة للبشرية، وترجمة للتعهد الذي قام به الرئيس الصيني حول جعل اللقاح الصيني منتجا عاما في العالم ما ساهم في زيادة امكانية اتاحة اللقاحات للبلدان النامية بأسعار معقولة".

وتابع: "يتبادل الشعبان الصيني واللبناني الدعم في مواجهة كورونا ويحاربانها على الرغم من شحة العرض للقاحات الصينية، تقدم الصين دفعتين من اللقاحات الى الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني مجموعهما 90 ألف جرعة، الأمر الذي يعكس الصداقة العميقة بين حكومة الصين وشعبها وجيشها تجاه الشعب والجيش اللبناني، ودعم الجانب الصيني للجانب اللبناني في مكافحة الجائحة. اني على ثقة بأن اللقاحات الصينية ستلعب دورا ايجابيا في رفع قدرات الجانب اللبناني على الوقاية من الجائحة ومكافحتها".

تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website