لبنان

هل يتولى إبراهيم هذه الوزارة ويكون "الوزير الملك"؟

Lebanon 24
07-04-2021 | 06:04
A-
A+
Doc-P-810421-637533722908289814.jpg
Doc-P-810421-637533722908289814.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger

كتب آلان سركيس في "نداء الوطن": كلام الرئيس ميشال عون من بكركي يوم السبت الفائت أكبر دليل على أن العقد لا تزال كثيرة، ومن بينها "إلى أين ستذهب وزارة الداخلية بعد حلّ مسألة حصول الوزير السابق جبران باسيل على الثلث المعطّل؟".

 

ومن الإقتراحات التي تتمّ إعادة الحديث عنها، تولّي المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم هذه الحقيبة لأسباب عدّة، أبرزها أنه شخصية أمنية بالدرجة الأولى ويستطيع التحدّث مع كل الأطراف في الداخل والخارج وليس فريقاً في اللعبة السياسية، وتحتاج مثل هذه الحقيبة إلى شخصية وازنة في الظرف الحالي لأن البلاد قد تكون مقبلة على خضّات. وكان اللواء إبراهيم قد قال في وقت سابق إنه يُفضّل السلطة التنفيذية على السلطة التشريعية بعدما كثر الكلام عن أنّه قد يكون الشخصية التي تُحضّر لتولي رئاسة مجلس النواب بعد إنتهاء ولاية الرئيس نبيه برّي، وقد قرأ البعض في كلامه أن اللواء لا يريد استفزاز برّي، في حين أن البعض الآخر رأى فيه تحضيراً للعب دور في السلطة التنفيذية من خلال وزارة الداخلية.

 

كل الإحتمالات مفتوحة على مصراعيها، وخيار تولي إبراهيم الداخلية يعني إستغناء الثنائي الشيعي عن حقيبة المال، وهذا يعني أيضاً أن هذا الشرط كان لتطيير المبادرة الفرنسية... وعند إتفاق الدول الكل يسير من دون قيد أو شرط.

المصدر: نداء الوطن
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website