لبنان

هل سيقدّم ميقاتي إستقالته مطلع الاسبوع؟

خاص "لبنان 24"

|
Lebanon 24
26-11-2021 | 01:00
A-
A+
Doc-P-890323-637735106818218753.jpg
Doc-P-890323-637735106818218753.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger

تزامنت زيارة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الى الفاتيكان واجتماعه مع البابا فرنسيس، مع موجة اخبار وتحليلات صدرت دفعة واحدة وفحواها أن رئيس الحكومة سيقدّم استقالته مطلع الاسبوع المقبل.

وبحسب مطلعين فقد تبيّن "ان مصدر هذه الاخبار "مطبخ شائعات" دأب منذ اليوم الاول لتشكيل الحكومة على تنظيم حملة مبرمجة عليها وعلى رئيسها بكل الوسائل، مستفيدا من " إقامة" مدفوعة الاجر يتنعّم بها لقاء بث وتسويق اخبار لا أساس لها ومعروفة الاهداف وابرزها إفشال رئيس الحكومة".

ويقول مصدر معني بهذا الملف "اذا كان ما يقوم به مَنْ لا يمت الى الرضوان والسياّد بصلة، معروفة اهدافه وأثمانه، فالسؤال المطروح على جوقة المسوّقين للسلبيات، ماذا لو قدّم رئيس الحكومة استقالته ؟ هل يمكن لعاقل ان يقدّر عواقب هذه الخطوة وتداعياتها في طل التأزم السياسي الحاصل داخليا وخارجيا، ما يجعل تشكيل حكومة جديدة من سابع المستحيلات؟

وهل تصريف الاعمال بحكومة مستقيلة افضل من بقاء الحكومة قائمة وتحاول قدر المستطاع إيجاد الحلول للمشكلات المتراكمة منذ سنوات؟"

ويجزم مصدر مطلع على الأجواء "إن استقالة الحكومة ليست مطروحة، وان الاتصالات مستمرة لمعاودة جلسات مجلس الوزراء، رغم التعقيدات غير الخافية على أحد  ورهانات "السقوف العالية" التي يعتمدها البعض".

ويشير المصدر الى "حركة اتصالات تجري بعيدا من الاضواء في هذا الصدد سعيا لايجاد الحلول المطلوبة"، لافتا "الى ان  بعض الزيارات  الخارجية التي يقوم بها رئيس  الحكومة، وآخرها بالامس اجتماعه المغلق مع البابا فرنسيس في الفاتيكان، تهدف الى استنفار  كل اصدقاء  لبنان في الخارج المعنيين بواقع الحفاظ على لبنان ورسالته وفي مقدمهم الكرسي الرسولي، لدعم لبنان بكل الوسائل والطرق لتمرير هذه المرحلة الصعبة، بدءا  بحبة القمح وصولا الى إنهاض مؤسساته ومساعدته على النهوض وشعبه من جديد".

وتعقيبا على الكلام الذي قاله البابا فرنسيس أمام عائلة الرئيس ميقاتي التي رافقته في زيارة الفاتيكان، بعد خلوة النصف ساعة في مكتب البابا، قال الرئيس ميقاتي "المفارقة ان البابا فرنسيس قال بعزم إنه سيبذل كل جهده لمساعدة لبنان بكل الطرق، وسيصلي الى الله كي ينتشل لبنان من الارض  وينهض من جديد، فيما بعض اهل البلد يمعنون في تهديم وطنهم وتيئيس شعبهم، وتفشيل كل جهود الانقاذ ، بدل أن  يكونوا جزءا من أهل الحل".

 

 

 

المصدر: لبنان 24
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك

خاص "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website