أخبار عاجلة

بكركي لا تجد تفسيرًا لما يحصل

غادة حلاوي

|
Lebanon 24
18-12-2015 | 13:33
A-
A+
Doc-P-94777-6367053423721320691280x960.jpg
Doc-P-94777-6367053423721320691280x960.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
لو كان بيد البطريرك بشارة بطرس الراعي حسم مسألة الرئيس، لقال كلمته ومشى. لكن قوله لا يخرج عن حدّ المشورة والنصح لما فيه مصلحة الموارنة ولبنان عموماً. غير ان حسابات القادة الموارنة لا توافي حسابات صرحهم البطريركي، فتراهم يلجأون الى قرارها متى كان ذلك متلائما مع مصالحهم، ومن هنا فلا عجب أن تخفي بكركي عتباً على أهل بيتها قبل عتبها على الآخرين. وينقل زوار بكركي أنّ البطريرك الراعي ليس مرتاحا لطريقة مقاربة الاستحقاق الرئاسي بين المرشحين، وهو الراغب في اقفال هذا الملف اليوم قبل الغد لما فيه مصلحة لبنان والمسيحيين. فالبطريرك الذي سبق واستضاف الزعماء الأربعة الأساسيين المرشحين للرئاسة من قيادات الموارنة وقع اتفاقا في ما بينهم يقول بالتسليم لمن كان حظه أوفر بالوصول الى بعبدا، وهو اليوم يعيد أمام زواره موقفه القائل طالما ان المرشح هو من بين الأسماء الأربعة المطروحة فلما لا يتم حسم المسألة، متسائلاً وهل لديهم بديل آخر فليطرحوه. عاتب البطريرك، وعتبه شديد على القيادات المارونية التي تعجز عن ترتيب بيتها الداخلي والتسليم بما يفيد المصلحة العامة. وفي تقديره طالما أن تسوية تزكي ترشيح فلان فلماذا لا نسير بهذا الترشيح طالما ان صاحبه هو من بين الأسماء الأربعة المتفق على ترشيحها؟! ويتوقع مصدر مطلع ان تكون الأعياد مناسبة لجمع الصرح البطريركي القيادات مجدداً، والخروج بكلمة سواء تخرج هذا الملف من حال التخبط الحاصل.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website