إقتصاد

بسبب "كورونا".. السياحة لن تتعافى قبل 2024!

Lebanon 24
25-10-2020 | 11:00
A-
A+
Doc-P-759678-637392140726698500.jpg
Doc-P-759678-637392140726698500.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
كشف تقرير جديد لشركة "ماكنزي" العالمية للاستشارات أنّ السياحة العالمية تواجه هبوطاً في الإنفاق بقيمة تصل إلى 8.1 تريليونات دولار بسبب جائحة "كورونا"، مستبعدة أن تشهد السياحة العالمية تعافياً قبل عام 2024.
 
ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن الشركة قولها إن "افتراضاتنا للسياحة العالمية تشير إلى توسع انخفاض الإنفاق من توقعات سابقة بـ3 تريليونات دولار إلى 8.1 تريليونات دولار حالياً، قبل عودة التعافي إلى مستويات ما قبل "كورونا" في 2024"، مضيفة أن "تعافي القطاع السياحي العالمي سيكون بطيئاً ومدفوعاً بنشاط السفر المحلي أولاً، والسفر الذي لا يعتمد على الطيران، ويجب أن تستعد الدول حول العالم لمنحنيات التعافي الخاصة بها".
 
 
يذكر أن مؤتمراً للأمم المتحدة للتجارة والتنمية توقع في تموز أن تبلغ خسائر السياحة العالمية نحو 2.2 تريليون دولار أو %2.8 من الناتج الإجمالي العالمي في حال استمرار شلل السياحة العالمية لمدة 8 أشهر.
 
وقدّر تقرير "ماكنزي" تعافي قطاع السياحة العالمي بنسبة %85 مما كانت عليه في 2019 بحلول 2021، على أن يكون التعافي الكامل بحلول 2023 في سيناريو متفائل يفترض احتواءً سريعاً للفيروس وانتعاشاً للاقتصادات العالمية، مشيراً إلى أن سيناريو التعافي الأكثر تشاؤماً يفترض انخفاض مستويات السياحة العالمية العام المقبل إلى %60 من مستويات العام الماضي.
 
وقال التقرير إن "العوامل التي قد تؤثر في قرارات السياح بشأن وجهاتهم تشمل جاذبيتها والمعايير الصحية أو المخاوف في الدول المقصودة، إلا أن الاعتماد على السفر المحلي والسفر غير الجوي سيحدد انتعاش السياحة في كل بلد على حدة".
 
وتوقعت "ماكنزي" أن تعود السياحة الداخلية لأغلب الدول إلى مستويات ما قبل أزمة كورونا بحدود عام إلى عامين، بسبب سهولة وسائله مثل السيارات أو القطارات، مشيرة إلى أنه من المتوقع أيضاً أن يتعافى السفر المحلي بشكل أسرع من قطاع الفنادق، حيث يمكن الاعتماد على الإقامة في منازل بإيجار يومي أو تقضية العطلات في منزل الأصدقاء.
 
وتابع التقرير: "من حيث معدلات الانتعاش في الدول، فمن المتوقع أن تنتعش السياحة في ألمانيا بشكل أسرع من الأسواق الأخرى مدفوعة بنظام صحي قوي واستجابة فعالة لكورونا واقتصاد قوي وخيارات السياحة الداخلية الواسعة، كما أن السياحة المحلية انتعشت أيضا بسرعة في الصين لكن من المتوقع أن يكون تعافي الساحة الخارجية أبطأ، مع استمرار قيود السفر وخوف العديد من السياح الصينيين من الإصابة بالفيروس في الخارج".
 
 
ولفت إلى أنه "في الوقت نفسه من المتوقع أن تتعافى السياحة في بريطانيا في 2024 بسبب الاستجابة البطيئة لكورونا".

المصدر: القبس
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website