صحة

مرضى سرطان يواجهون خيارات صعبة خلال أزمة كورونا..40% من العمليات تأجلت

Lebanon 24
03-06-2020 | 09:00
A-
A+
Doc-P-709641-637267682156494466.jpg
Doc-P-709641-637267682156494466.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
بسبب الإغلاقات وأوامر الحجر وغيرها من التدابير المتخذة للحد من انتشار كورونا، فإن التأثيرات الطبية لا تقتصر على المخاطر من الإصابة بالفيروس، إنما تتعداها إلى عدم القدرة على علاج أمراض أخرى، في مقدمتها السرطان.

ووفق دراسة علمية نشرتها المجلة البريطانية للجراحة، فإن قرابة 40 في المئة من العمليات الجراحية الخاصة بالسرطان تم تأجيلها أو إلغاؤها خلال الفترة الماضية.

وبحسب الدراسة التي أعدها باحثون من 11 دولة بإشراف من جامعة برمنغهام بالاعتماد على بيانات 71 دولة حول العالم، فقد ألغيت قرابة 28 مليون عملية جراحية، ما قد يؤدي إلى حالات وفاة كان يمكن تجنبها.

وأظهرت النتائج أن كل أسبوع إضافي من إجراءات الحجر والإغلاق يعني تأجيل أو إلغاء 2.4 مليون عملية جراحية.

الأمم المتحدة كانت قد حذرت من تأثر صحة الأمهات، خاصة اللواتي يعتمدن على العيادات العامة من أجل متابعة صحتهم المتعلقة بالحمل والولادة. فيما تم تعليق العديد من حملات اللقاحات الجماعية للأطفال، وفق تقرير نشره الموقع الإلكتروني للمنتدى الاقتصادي العالمي.

أنيل بانغو، جراح استشاري وأستاذ في جامعة برمنغهام، قال إن إلغاء عمليات جراحية بهذا القدر ستكون له عواقب تراكمية مدمرة محتملة على الأنظمة الصحية في جميع أنحاء العالم.

وأضاف أن تأخير عمليات السرطان ونقل الأعضاء الحيوية قد يعني تدهور صحة العديد من المرضى، وقد لا يقتصر الأمر  على المعاناة من المرض ، إنما قد تصل العواقب إلى حد الوفاة.

وتشير الأرقام إلى أن 81 في المئة من العمليات المتعلقة بالأمراض غير الخطرة سيتم إلغاؤها، وكذلك 38 في المئة من عمليات السرطان، ونحو 25 في المئة من العمليات القيصرية الاختيارية.

وقدر الباحثون أن تستغرق الأنظمة الصحية 45 أسبوعا لتلبية العمليات الجراحية المتراكمة، على أن تزيد هذه الدول 20 في المئة من معدل العمليات الجراحية بعد انتهاء الجائحة.

وفي دراسة منفصلة، أظهرت بيانات أن الأشخاص المهمشين والمحرومين هم الأكثر تأثرا خلال الأزمة، إذ تراجعت زياراتهم لأقسام الطوارئ بشكل كبير.
المصدر: الحرة
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website