Advertisement

لبنان

رجا سلامة تغيّب عن جلسة استجوابه ومطالبة قضائية فرنسية بمثوله مجددا

Lebanon 24
25-04-2023 | 23:15
A-
A+
Doc-P-1060716-638180866644324623.png
Doc-P-1060716-638180866644324623.png photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
كتب يوسف دياب في " الشرق الاوسط":تعثر انطلاق الجولة الثالثة من تحقيقات الوفود القضائية الأوروبية في بيروت، مع تغيّب رجا سلامة، شقيق حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، عن جلسة استجوابه التي كانت مقررة أمس بشأن الملفات المالية العائدة للأخوين سلامة وشخصيات مصرفية مرتبطة بهما، ما أدى إلى تأجيل الجلسة، فيما نجحت اللقاءات التي جمعت القضاة الأوروبيين بنظرائهم اللبنانيين في إرساء قواعد تعاون جديد، يفضي إلى تبادل المستندات والمعلومات التي تخدم الطرفين.
Advertisement
وشكّل تغيّب رجا سلامة عن الجلسة مفاجأة للقضاة الأوروبيين واللبنانيين، خصوصاً أنه تبلّغ مسبقاً بموعد مثوله، واستعيض عن هذا الغياب بحضور وكيله القانوني المحامي جاك شكر الله، الذي قدّم تقريراً طبياً يفيد بأن موكله يعاني من آلام حادة في الأمعاء، فيما أوضح مصدر قضائي مشرف على مسار التحقيق، أن سلامة «قدّم تقريراً موقّعاً من طبيب متخصص في أمراض القلب والشرايين في مستشفى أوتيل ديو، وكان يفترض أن يصدر التقرير عن متخصص في الأمراض الداخلية والجهاز الهضمي». وأوضح المصدر لـ«الشرق الأوسط»، أن «القاضية الفرنسية أود بوريزي التي ترأس وفد بلادها «حثت وكيل رجا سلامة على ضرورة مثوله أمامها اليوم أو الأسبوع المقبل في توقيت لا يتعارض مع مواعيد استجواب باقي الأشخاص المطلوب الاستماع إليهم». وأكد أنه «في حال امتنع رجا سلامة عن المثول والإجابة عما يزيد على 120 سؤالاً بانتظاره، فإن إجراءات حتمية ستتخذ بحقه من قبل القضاة الأوروبيين وخصوصاً من بوريزي، التي تؤدي دوراً محورياً في هذه التحقيقات، بالنظر لأهمية الملف الفرنسي والمعلومات التي لديها وتريد أجوبة حاسمة بشأنها».
وعلى أثر تطيير الجلسة وإرجائها إلى اليوم الأربعاء، انضم النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات والمحامي العام الاستئنافي في بيروت القاضي رجا حاموش إلى الوفود الأوروبية، وجرى البحث في خطة الاستجوابات التي ستستمر لأكثر من 10 أيام، وقال مصدر مواكب للقاء، إن القضاء اللبناني «أبدى تعاوناً مطلقاً مع القضاة الأوروبيين الذين طلبوا من عويدات السماح لهم باستثمار المعلومات والمستندات التي حصلوا عليها من الملف اللبناني». وأشار لـ«الشرق الأوسط» إلى أن عويدات «أبدى كل تجاوب مع هذا الطلب، ودعاهم إلى التنسيق مع قاضي التحقيق الأول في بيروت شربل أبو سمرا الذي يشرف على تنفيذ الاستنابات القضائية، واطلاعه على المستندات المطلوب استثمارها والاستفادة منها»، لافتاً إلى أن المحامي العام الاستئنافي في بيروت القاضي رجا حاموش «سلّم القاضية الفرنسية أود بوريزي بعض هذه المستندات، وطلب منها في المقابل تزويد لبنان بنتائج التحقيقات التي تجريها في فرنسا بملفّ مستقل عائد لرياض سلامة، بينها استجواب مدير عام «بنك الموارد» الوزير السابق مروان خير الدين الذي حصل في الأيام القليلة الماضية، فوافقت على هذا الطلب ووعدت بإرسال نسخة من هذه التحقيقات في أقرب وقت ليستفيد منها لبنان في تحقيقاته الخاصة». وقال المصدر إن «الجانب اللبناني مستعد للتعاون في كلّ المجالات التي تخدم مسار العدالة».
وسجّل وجود لافت للفرق الأوروبية المشاركة في هذه التحقيقات؛ إذ حضر قضاة من فرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ وألمانيا، وكشف المصدر أن «الوفد الألماني ترأسه المدعي العام لميونيخ؛ ما يدلّ على مدى الاهتمام بهذه التحقيقات». كما حضر إلى جانب القاضي شربل أبو سمرا، ممثل عن هيئة القضايا في وزارة العدل، التي تواكب هذا المسار القضائي منذ بدايته، وعلمت «الشرق الأوسط» من مصادر مطلعة، أن القاضي رجا حاموش «وافق على الدفوع الشكلية المقدمة من رياض سلامة وشقيقه رجا ومساعدته ماريان الحويك في الملفّ اللبناني، واعتبر أنه «لا يمكن لهيئة القضايا أن تتقدّم بادعاء ضدّ حاكم مصرف لبنان، ما لم تحصل على إذن مسبق من وزير المال».
وأعاد حاموش الملفّ إلى أبو سمرا الذي يقرر ما إذا كان سيبقي هيئة القضايا طرفاً في الملفّ أو يخرجها منه بشكل نهائي.
 
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك