لبنان

السنيورة قدم ووفد هيئة متابعة مؤتمر الأزهر إلى الراعي وثيقة من أجل حوار وطني شامل

Lebanon 24
09-07-2020 | 19:15
A-
A+
Doc-P-722496-637299190756585867.jpg
Doc-P-722496-637299190756585867.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بعد ظهر اليوم، في الصرح البطريركي ببكركي، وفدا من هيئة متابعة مؤتمر الأزهر برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة، وقدم الوفد إلى الراعي وثيقة "من أجل حوار وطني شامل".

وبعد اللقاء، تحدث السنيورة فقال: "زملائي وأنا نكون مع آخرين لجنة متابعة مؤتمر الأزهر للمواطنة والعيش معا (2017)، ووثيقة الأخوة الإنسانية (2019)، هي لجنة مؤلفة من شخصيات لبنانية مهتمة بالعلاقات الإسلامية - المسيحية، وشاركت في مؤتمر المواطنة الذي انعقد في الأزهر الشريف في شباط 2017. لقد نظمت مؤتمر سيدة اللويزة في حزيران 2017 الذي أقيم برعاية البطريرك الراعي لملاقاة مؤتمر الأزهر. كما أسهمت في تحضير زيارة البطريرك الراعي التاريخية للمملكة العربية السعودية. وشارك عدد من أعضائها أيضا في تحضير مؤتمر وثيقة الاخوة الانسانية التي صدرت من أبو ظبي بمبادرة من قداسة البابا فرنسيس وسماحة شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب. وهذه اللجنة تعمل من أجل تثبيت العيش المشترك وتعزيزه وتأكيد دور لبنان الرسالة".

أضاف: "بعد ظهر اليوم، سعدنا نحن عدد من أعضاء هذه اللجنة بزيارة الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، فهو مؤتمن على فكرة لبنان الرسالة، للتأكيد أننا، ومن موقعنا، نؤيد كلامه الذي أطلقه في عظته الأحد بـ5 تموز من الديمان والمطالب بفك احتجاز الشرعية اللبنانية وتحريرها وتأكيد العيش المشترك الإسلامي - المسيحي والسلم الأهلي وضرورة العمل على تثبيت استقلال لبنان وسيادته ووحدته وتطبيق القرارات الدولية وتحييده عن سياسات المحاور والصراعات الإقليمية والدولية".

وتابع: "إننا نرى أن كلام غبطة البطريرك يكمل طريقا شقه أسلافه من البطاركة الكبار، دفاعا عن لبنان كل لبنان، وليس عن فئة معينة من دون سواها. نحن نؤمن بوضوح أن الخلاص يكون بالجميع أو لا يكون، وللجميع أو لا يكون. لذلك، ننتهز زيارتنا لغبطته للتوجه إلى كل المرجعيات الروحية والزمنية والوطنية، والتي تتشارك مع غبطته هموم لبنان، من أجل أن تتنادى لتحمل المسؤوليات الوطنية معه، والالتفاف حول: الشرعية اللبنانية المتمثلة بالدستور ووثيقة الوفاق الوطني، الشرعية العربية التي ترعى نظام المصلحة اللبنانية والعربية معا، والشرعية الدولية التي من دونها نجد أنفسنا خارج العالم".

وأردف: من جهة ثانية، وجدنا أنه من المفيد، ونحن نتحدث مع غبطة البطريرك عن مبادرته الوطنية وآفاقها المرجوة والضرورية للبنان، أن نسلمه نسخة عن خطاب كنا قد أرسلناه إلى قداسة البابا فرنسيس بشأن لبنان وقضاياه الوطنية ورسالته المسيحية - الإسلامية والإنسانية، والعيش المسيحي- الإسلامي في الشرق والعالم".


كما اسقبل الراعي وزير البيئة دميانوس قطار، ثم استقبل الوزير السابق منصور بطيش.


وكان الراعي ترأس، قبل ظهر اليوم، اجتماعا للنواب البطريركيين وآخر للمجمع الدائم، تم فيهما البحث في قضايا رعوية وكنسية وإدارية.
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website