Advertisement

لبنان

جلسة "الاتصالات" النيابية غدا: "القوات" تقاطع

Lebanon 24
05-12-2022 | 22:14
A-
A+
Doc-P-1017353-638059008232429075.jpg
Doc-P-1017353-638059008232429075.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
تتجه الأنظار إلى ساحة النجمة غدا لتحديد مصير الجلسة التي حددها رئيس مجلس النيابي نبيه بري لانعقاد الهيئة العامة لمناقشة العريضة الاتهامية بحق وزراء الاتصالات السابقين نقولا صحناوي، بطرس حرب وجمال الجراح. إذ حسمت "القوات اللبنانية" موقفها بمقاطعة الجلسة انسجاماً مع مبدأ التزام الدستور واحترام الأولويات النيابية في فترة الشغور الرئاسي.
Advertisement
 
 
وأوضحت مصادر قيادية في "القوات اللبنانية" لـ"نداء الوطن" أنّ "الدستور في مندرجاته وروحيته، نصّ في المادة 75 على ما حرفيته إنّ المجلس الملتئم لانتخاب رئيس الجمهورية يعتبر هيئة انتخابية لا هيئة اشتراعية ويترتّب عليه الشروع حالاً في انتخاب رئيس الدولة دون مناقشة أيّ عمل آخر"، مشددةً من هذا المنطلق على كون "الاولوية الدستورية التي تُوجب انتخاب رئيس للجمهورية غير قابلة للتلاعب أو التمييع، تماشياً مع قاعدة "الرئاسة أولاً" في عمل المجلس النيابي خلال فترة الشغور".
 
 
أما بالنّسبة لملف الفساد في وزارة الاتصالات، فأكدت المصادر على أنّ "القوّات اللبنانية ثبّتت حقّ وضرورة الملاحقة في هذا الملف من خلال توقيعها العريضة النيابية ذات الصلة، بانتظار استعادة الانتظام المؤسساتي بانتخاب رئيس للجمهورية"، وعليه فإنّ قرار تكتل "الجمهورية القوية" بمقاطعة جلسة الأربعاء لا علاقة له بأحقية ملاحقة ملف الاتصالات من عدمها إنما أتى فقط "لأن وظيفة الهيئة العامة محصورة اليوم بانتخاب الرئيس".
 
 
وأشار عضو تكتّل "الجمهورية القويّة" النائب سعيد الأسمر لـ"نداء الوطن" إلى أنّ توجّه التكتل هو لمقاطعة جلسة الهيئة العامة لمجلس النواب الأربعاء، المخصّصة لمناقشة العريضة الاتهامية بحقّ وزراء الاتصالات السابقين، نقولا صحناوي، بطرس حرب وجمال الجرّاح في ملف الإتصالات. واعتبر الأسمر أن موقف "القوات" يتناغم مع مبدئها في حرصها على تطبيق واحترام الدستور وإعطاء الأولوية لانتخاب رئيس للجمهورية قبل أي عمل آخر"، لافتاً إلى أن "ملف الإتصالات على أهميته يمكن تأجيله إلى ما بعد الشغور الرئاسي، كما أننا لا نشارك في أي جلسات فرعية لا علاقة لها بالملف الرئاسي". وكشف أن "القوات" ستتواصل مع أطياف المعارضة كافة، للاتفاق على عدم حضور الجلسة".
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك