Advertisement

لبنان

بعدما أغرقت العاصفة "دانيال" ليبيا... لبنان سيتأثر بحالة عدم إستقرار هذا ما كشفه الاب ايلي خنيصر عن الطقس

Lebanon 24
13-09-2023 | 09:02
A-
A+
Doc-P-1107072-638302180899314823.jpg
Doc-P-1107072-638302180899314823.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
نشر المتخصص بالاحوال الجوية الاب إيلي خنيصر، عبر صفحته على "فيسبوك"، تقريراً يتناول الطقس في لبنان والمنطقة ليومَي الاربعاء والخميس 13 و14 ايلول 2023، وقال فيه:
"بعد ان ضربت العاصفة دانيال، اليونان وتمددت نحو شرق تركيا وبلغاريا، وأغرقت مياه الفيضانات شرق اسطنبول ودمرت البنى التحتية في قسم كبير من اليونان واغرقت المنازل ودمّرت وجرفت عدداً من السيارات نحو البحر ....
Advertisement
تتابع العاصفة المتوسطية "دانيال" عملها التخريبي في شمال ليبيا خلال اليومين المقبلين بحيث ستشهد المناطق الشمالية منها الواقعة على البحر المتوسط، امطاراً طوفانية ستسبب السيول الجارفة وارتفاع منسوب المياه، وتدمير البنى التحتية وغرق المنازل وقطع الطرقات وجرف السيارات.....
هذا ويستمر تدفق العواصف المدارية نحو اوروبا وستطال المنخفضات الجوية خلال الاسبوع المقبل بريطانيا واسبانيا وفرنسا وايطاليا والنمسا والمانيا وبلجيكا ستترافق مع امطار غزيرة ستساهم بتشكل الفيضانات والسيول المدمرة، وهذا ما ينتظر شمال ليبيا خلال اليومين المقبلَين".
بهذه الاسطر كتبتُ اليكم نشرة 08 و 09 ايلول، واليوم وبعد ان دُمّرَت البُنى التحتية في شمال ليبيا وهدمت السيول المنازل واغرقت سكانها بالمياه وجرفت عدداً كبيراً من السكان وألقتهم في مياه البحر المتوسط، اعلنتْ السلطات الليبية ان عدد القتلى سيتخطى ال10,000 قتيل،
والسؤال: طقس الارض الى اين؟ وما هي العوامل المسببة لمحو المدن بالفيضانات وقتل عشرات الآلاف؟
الجواب: انها ثورة المحيطات... والآتي أعظم.
فبعد انتهاء طوفان ليبيا المدمّر، يعود المحيط الاطلسي الثائر، ويقذف المنخفضات والعواصف نحو اسبانيا وفرنسا وبلجيكا وهولندا وشمال المانيا وقد سبب يوم امس 12 ايلول، وما زال حتى الساعة، الكثير من السيول الجارفة وتساقط حجارة البرد وغرق الطرقات وجرف السيارات، 
فما يُجريه المحيط الاطلسي، منذ اواخر شهر آب، عائد لارتفاع درجة حرارة مياهه التي لامست على مدار  خط السرطان 31/32 درجة، فهيجانه اليوم يبدو واضحاً من خلال الاعصارين المسيطرين عليه، (اعصار Lee الذي وصل الى الدرجة الخامسة واليوم اصبح درجة ثالثة واعصار Margot درجة اولى)، وقذْفُ العواصف نحو اوروبا واليونان وليبيا واضح بسبب كثرة الرطوبة ونسبة التبخر ،
فماذا تركتَ ايها الاطلسي للأشهر المقبلة؟ بخاصة وانّ مياهك تملأ طبقات الجوّ بالرطوبة التي ينقلها التيار النفاث نحو الداخل؟
ماذا عن طقس لبنان؟
من المنتظر ان يتأثر لبنان بحالة عدم استقرار سريعة يوم الاربعاء يتخللها بعض الامطار العابرة المتفرقة.
يعود الاستقرار الجوي الى حالته العادية والحرارة الى معدلاتها الموسمية بدءاً من يوم الخميس، لتلامس 30-31 ساحلا و 33 بقاعاً و 25/26 درجة على الجبال 1200 متر.
لا خوف على الحوض الشرقي للبحر الابيض المتوسط حتى الساعة، فأجواء الطقس ما زالت معتدلة وخط المنخفضات والامطار  لم يُرسم بعد على الخرائط الجوّية نحو لبنان وسوريا، وبين ايلول وتشرين صيف تاني،
ما زالت اوروبا، والهند، وشرق آسيا وشبه الجزيرة العربية ضمن الاسابيع الكارثية التي تهدد السكان بالغرق واهتزاز الطبيعة.
نرفق مع النشرة فيديو للفيضانات والسيول التي اجتاحت غرب اوروبا يوم امس 12 ايلول
الحرارة على الساحل ليوم الخميس : 30 نهاراً و 24 ليلاً  
في البقاع: 31/33 نهاراً و 18  ليلا 
على الجبال 1200 متر: 25 نهاراً و 16 ليلاً
على الجبال 2000 متر: 19 نهاراً و  12 ليلاً
الرياح:  شمالية غربية سرعتها 05 كم في الساعة، تنشط احيانا لتلامس 45 كم في الساعة في الشمال
الضغط الجوّي: 1008hpa
الرطوبة: بين 70 و 80%
حالة البحر :  مائج
 حرارة المياه 30 درجة .
تابع
Advertisement
02:15 | 2024-07-25 Lebanon 24 Lebanon 24

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك