لبنان

"أزمة البنزين" ألهَبَت منصّات التواصل قبل إخمادها ليلاً

Lebanon 24
21-05-2019 | 11:50
A-
A+
Doc-P-589597-636940363273091332.jpg
Doc-P-589597-636940363273091332.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
سبّب اعتكاف موظفي الجمارك رفضا للمس بمكتسباتهم في مشروع الموازنة، أزمة على سوق المحروقات في لبنان، حيث شهدت محطات ازدحاما ذكّر بأيام الحرب عبر سلاسل لعشرات السيارات التي تنتظر دورها.

وفاقم تأكيد مستشار نقابة أصحاب محطات الوقود فادي أبو شقرا، في حديث إذاعي، المخاوف من وجود أزمة وقود حقيقية في البلاد ما أثار حالة ذعر عند المواطنين الذين تهافتوا إلى محطات الوقود.

ولم تتفجّر حالة الذعر عند المواطنين أمام محطات الوقود فحسب، بل تناول روّاد مواقع التواصل الأزمة بالسخرية والسخط بسبب ما وصلت إليه الأمور لدى رؤيتهم لطوابير السيارات أمام محطات الوقود، قبل أن تعلن وزيرة الطاقة ندى البستاني عن عدم وجود أزمة بعد إتصالها بمدير عام الجمارك أمس.
 
ونشرت زينب ناجي على حسابها على موقع "فيسبوك" صورا للسيارات المتجمعة أمام عدد من محطات الوقود مرفقة بتعليق ساخر: "أصلًا المهم انو الليرة بعدا بخير".


ودعت حوراء ياسين المواطنين في تعليق لها على الأزمة، إلى الإحتجاج عوضاً عن التهافت إلى محطات الوقود.


ووصف عفيف دياب، في تغريدة له على "تويتر"، المشهد أمام المحطات بالمشهد "أيام الحرب العبثية (1975-1990)".





تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website