لبنان

الحسن: البعض يتلهى بأجندات سياسية تعرقل عمل الحكومة

Lebanon 24
15-07-2019 | 10:21
A-
A+
Doc-P-607250-636987888057000180.jpeg
Doc-P-607250-636987888057000180.jpeg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
اعتبرت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن، خلال رعايتها اطلاق مشروع نحو محافظة إلكترونية الخاص بمحافظة لبنان الجنوبي، بدعوة من محافظ الجنوب منصور ضو، في قاعة الرئيس الشهيد رفيق الحريري في سراي صيدا، ان "البعض يتلهى بأجندات سياسية تعرقل عمل الحكومة"، مشددة على ان "البلد يحتاج الى كل دقيقة ولم يعد يحتمل اي تأخير واهدار للوقت وللفرص".

وقالت الحسن إن أقف "اليوم في قاعة تحمل إسم الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وفي مدينته صيدا بالذات، لأطلق معكم مشروع نحو محافظة إلكترونية، أمر يعني لي الكثير، ويحمل رمزية كبيرة"، موضحة ان هذا المشروع "يترجم رؤية الرئيس الشهيد وحلمه، ببلد يواكب العصر، وبإدارة عامة، محلية ومركزية، رشيقة ومتطورة، تقدم أفضل الخدمات للمواطن اللبناني".
 
 
اضافت: "إن هذا المشروع الرائد، يعكس تماما أهمية عمل المحافظ، والروحية الصحيحة لدوره. فهو ليس ممثلا بالمعنى الإداري الضيق فقط، لكل وزارات الدولة، بل هو أيضا عين الدولة التي ترصد احتياجات الناس، وأذنها التي تسمع صوتهم. هو، بهذا المعنى، جسر تواصل بين الدولة وناسها، وينبغي أن يكون على تماس وثيق مع احتياجاتهم، فإذا أحسن أداء هذه المهمة، تكون النتيجة مشاريع ومبادرات تعود بالخير على المحافظة وأهلها، كالمشروع الذي نطلقه اليوم".

ولفتت الحسن الى ان "هذا المشروع، الذي يتضمن موقعا إلكترونيا، وتطبيقا للهواتف الذكية، والذي يوفر العديد من التسهيلات للمواطنين، ومنها دليل للمواطن، وإمكانية تعقب المعاملات الكترونيا، يجسد أيضا أحد الأهداف التي التزمتها الحكومة الحالية، وهو العمل على تعميم مفهوم الحكومة الإلكترونية". واوضحت ان "خطوات ملحوظة تحققت في هذا المجال، على مستوى الإدارات الحكومية، والعمل جار على تطوير الخدمات الإلكترونية الحكومية وتوسيع دائرتها".

واكدت أن رئيس الحكومة سعد الحريري "متمسك بأولوية هذا الهدف وغيره من الأهداف الإصلاحية، التي تساهم في تطوير البلد، وفي إعادة إطلاق الاقتصاد اللبناني وعجلة الإنماء، وفي جعل لبنان مركز استقطاب للمستثمرين، ووجهة جاذبة لهم". وأسفت لان "البعض يتلهى بأجندات سياسية تعرقل عمل الحكومة، في وقت يحتاج البلد إلى كل دقيقة، ولم يحتمل أي تأخير وإهدار للوقت والفرص".

ورأت الحسن "ان الانتقال إلى عصر المحافظة الإلكترونية، والبلدية الإلكترونية، والإدارة الحكومية الإلكترونية، خطوة أساسية في ترسيخ اللامركزية وفق مفهومها العصري". وقالت: "إذا كانت اللامركزية عنصرا أساسيا في التنمية، فإن اللاورقية عنصر أساسي في تعزيز اللامركزية، لجهة تسهيل حياة المواطن ومعاملاته وشؤونه، وتوفير وقته وجهده وماله"، معتبرة "انها النسخة الرقمية للامركزية، وهي عنصر أساسي في تسريع المعاملات، وفي محاربة الفساد، من خلال الحد من الاحتكاك بين المواطن والموظف".

واذ توجهت بالتهنئة إلى محافظة لبنان الجنوبي، وإلى المحافظ منصور ضو، على هذه الخطوة المهمة، اعربت عن املها في أن "تساهم في تحقيق قفزة نوعية في الخدمات، وأن تحدث فرقا يلمسه المواطن في حياته اليومية". كما تمنت أن "تعمم هذه التجربة، وتشمل كل الهيئات المحلية". وقالت: "قد يكون من المفيد أن يحصل تعاون وعمل مشترك، في هذا المجال، وفي غيره أيضا، بين المحافظات، سعيا إلى تحقيق الإنماء المتوازن. وأؤكد لكم أن طموحنا إلى معاملات بلا ورق، لن يبقى حبرا...على ورق".
 
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website