لبنان

"المنطقة ستشتعل والشرارة من لبنان": العين على "حزب الله".. توقّعوا "غير المتوقع"!

ترجمة "لبنان 24"

|
Lebanon 24
05-09-2019 | 13:30
A-
A+
Doc-P-623094-637032865963897601.jpg
Doc-P-623094-637032865963897601.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
حذّرت صحيفة "ديلي صباح" التركية من أنّ أزمة تلوح في أفق لبنان، متوقعةً اندلاع نزاع إقليمي، إذا ما بادرت إسرائيل إلى شن عملية عسكرية واسعة النطاق ضد "حزب الله".
 
وانطلقت الصحيفة من الفراغ الذي سارع اللاعبون الإقليميون إلى استغلاله غداة ثورات الربيع العربي، متأسفةً لعدم وجود لاعب أو دولة نافذة قادرين على إرساء توازن إقليمي. ورأت الصحيفة أنّ "ثلاث قوى إقليمية تتبع اليوم سياسة خارجية تدخلية"، وهي تتمثّل بإيران والسعودية وإسرائيل.
 
في ما يتعلق بإيران، قالت الصحيفة إنّها لم تتخلّ يوماً عن سياستها التوسعية والتدخلية الإقليمية، لا سيما بعد الثورة، متحدّثةً عن "المجموعات المسلحة" التي "شكّلتها".
وأوضحت الصحيفة أنّ إيران تستغل "التعصب الديني" بنجاح وتستخدم "الحشد الشعبي" في العراق والحوثيين في اليمن و"حزب الله" في لبنان.
 
أمّا بالنسبة إلى السعودية، فاعتبرت الصحيفة أنّها تحاول منذ اندلاع ثورات الربيع العربي استغلال فراغ السلطة، لافتةً إلى أنّها تقدّم نفسها على أنّها بلد يمثّل العالم العربي. وشرحت الصحيفة بأنّ الرياض حصلت على دعم من الولايات المتحدة للسيطرة على بعض أجزاء المنطقة وتقييد النفوذ الإيراني ومواجهة حركات مثل "الإخوان المسلمين". وفي هذا السياق، رأت الصحيفة أنّ إبقاء الخليج بمنأى عن العنف والحرب يمثّل أحد أهداف السعودية الأساسية، قائلةً: "لذلك، تحاول السعودية شن حروبها بعيداً من حدودها وبعيداً من الخليج".
 
على مستوى إسرائيل التي "تتبع سياسة تدخلية وتوسعية في الإقليم"، أكّدت الصحيفة أنّها تستغل المناخ الإقليمي لصالحها، لافتةً إلى أنّها تريد خلق أوضاع بالأمر الواقع من شأنها أن تخدم مصالحها، نظراً إلى عدم وجود بلد عربي يتمتع بقوة موازية في وجهها. وبيّنت الصحيفة أنّها أقنعت الإدارة الأميركية بنقل السفارة من تل أبيب إلى القدس والاعتراف بسيادتها على الجولان المحتل، مضيفةً بأنّها اليوم تحاول التخلص من "حزب الله" والتهديد الإيراني "على حدودها".
 
وفي هذا الصدد، تناولت الصحيفة "خسارة "حزب الله" الدعم الإقليمي" بعد مشاركته في الحرب السورية، وعليه، رأت الصحيفة أنّ الوقت حان بالنسبة إلى إسرائيل لقتال مجموعة مسلحة تدعمها إيران الضعيفة حالياً.
 
وحذّرت الصحيفة من اندلاع نزاع إقليمي في حال بدأت إسرائيل عملية عسكرية واسعة ضد "حزب الله". ولفتت إلى أنّ كلاً من إيران والعراق وسوريا والولايات المتحدة والسعودية ومصر تراقب الاشتباكات على الحدود الجنوبية، محذرةً من أنّ ثمة تداعيات إقليمية تترتب عن الأزمة. ورأت الصحيفة أنّ أداء "حزب الله" ومستوى الرد الإسرائيلي سيحددان الطريقة التي سيتعاطى بها اللاعبون الآخرون مع الأزمة. ونبّهت الصحيفة من أنّ تفاقم الأزمة سيجلب مزيداً من الفوضى وانعدام الاستقرار إلى المنطقة، و"لاشيء سوى ذلك". كما حذّرت الصحيفة من ردات فعل أخرى غير متوقعة وتطورات في بلدان عربية من شأنها أن تؤثّر في التوازن الإقليمي. وخلصت إلى أنّ اندلاع أزمة جديدة لن يجلب أي شكل من الهدوء أو الاستقرار إلى الشرق الأوسط.

تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Author

ترجمة "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website