لبنان

توتر وشهر سلاح في الدامور.. ناشطون يعتدون على الوزير غسان عطالله بالضرب (فيديو)

خاص "لبنان 24"

|
Lebanon 24
15-10-2019 | 21:26
A-
A+
Doc-P-635385-637067715892534879.JPG
Doc-P-635385-637067715892534879.JPG photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعي، مقطع فيديو من داخل مطعم الجسر في الدامور، حيث استحدثت غرفة عمليات لتزويد عناصر الدفاع المدني والمتطوعين العاملين على إخماد الحرائق في الشوف، بالطعام والمياه.
 
ولفتت المعلومات التي تداولها الناشطون إلى أنّ "المتطوعين طلبوا من وزير المهجرين غسان عطالله، الذي حضر إلى المكان، المغادرة هاتفين: إرحل إرحل"، مشيرين إلى أنّ "مرافقي الوزير عمدوا إلى سحب السلاح داخل القاعة، وقاموا بالإعتداء بالضرب على بعض الحاضرين، في حين غادر عطالله المكان من باب خلفي".
 

 
وفي إتصال مع "لبنان24"، استنكر عطالله الإشكال الذي حصل معه في مسبح الجسر، مؤكّداً أنّ "الهدف من زيارته إلى هناك هو للثناء على أداء وعمل المتطوعين، لا سيّما في ظلّ هذه الكارثة التي ألمّت بالشوف". 
ولفت عطالله إلى أنّ "الإعتداء طاله شخصياً، وقد عمل مرافقوه على إخراجه من المكان بسرعة، فيما سادت حالة من الهرج والمرج". وأوضح: "أتيت لأشكر صاحب المسبح غسان عبدالله على استقباله للمتطوعين، إذ أنّه فتح أبواب منتجعه للجميع، وقدم لهم المطعم طوال النهار". 
 
من جهته، أكّد صاحب المسبح في إتصال مع "لبنان24" أنّ "ما حصل مع الوزير عطالله مستنكرٌ بشكل كبير"، كاشفاً أنّه "طلب من جميع المتطوعين مغادرة المكان"، معتبراً أن "الإختلاف في الموقف السياسي يجب أن يبقى ضمن الأدبيات والإحترام، وهذا ما لم يتحلّ به العديد من الناشطين هناك".
 
 

المصدر: خاص لبنان 24
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Author

خاص "لبنان 24"

Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website