لبنان

هل خرج تأليف الحكومة من أيدي اللبنانيين؟

Lebanon 24
22-11-2019 | 00:56
A-
A+
Doc-P-647496-637099811726343204.jpg
Doc-P-647496-637099811726343204.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
تزداد الأزمة الحكومية تعقيدًا بدخول العوامل الداخلية والإقليمية على خط العراقيل التي تمنع تسهيل تأليف حكومة جديدة، بعدما ظهر بوضوح أنها أصبحت أسيرة صراع أميركي- روسي، وفقاً لما أكدته ل"السياسة" أوساط سياسية بارزة، بعد المواقف التي صدرت عن مسؤولين أميركيين وروس، الأمر الذي سيزيد من الصعوبات التي تعترض تسمية رئيس حكومة مكلف، مشددة على أنّ "الأميركيين قالوها واضحة بأنهم لا يريدون وجود "حزب الله"، في أي حكومة ستشكل، في حين أنّ موسكو تصر على تشكيل حكومة تكنوسياسية يكون للحزب مكان فيها، بعدما سبق لوزير الخارجية الروسية سيرغي لا فروف، أن قال بأن تأليف حكومة تكنوقراط في لبنان أمر غير واقعي".
وشدّدت الأوساط على أن "أمر تأليف الحكومة يبدو أنه خرج من أيدي اللبنانيين، بانتظار ما سيتقرر على طاولة المشاورات الدولية التي ستأخذ وقتاً، ما يعني أن الأزمة في لبنان ستطول، مع ما لذلك من انعكاسات بالغة السلبية على الأوضاع السياسية والاقتصادية تحديداً، مع اشتداد الطلب على الدولار في الأسواق اللبنانية، في ظل عدم قدرة المصارف على تلبية الطلب على الورقة الخضراء".
وعُلِم أن "المشاورات الحكومية تنتظر جوابا من رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري، حول اسماء عدة قدمت له لتزكية احداها، حيث يسود تكتم شديد حول الاتصالات الجارية".
وأشارت المعلومات إلى أن "الاسماء التي قدمت للحريري تضم وجوها غير تقليدية، وهي عبارة عن مروحة واسعة من الشخصيات غالبيتها جديدة، منها اقتصادي ومنها قضائي ومنها حراك مدني، بعد قراره الابتعاد عن رئاسة الحكومة".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website