إقتصاد

توتال في لبنان تساعد في نهوض بيروت بعد الانفجار

Lebanon 24
22-09-2020 | 09:30
A-
A+
Doc-P-748387-637363634109135832.jpg
Doc-P-748387-637363634109135832.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
يُقال إنّ الشدائد تكشف المعادن الأصيلة وإنّ الأزمات هي مرآة الحقيقة، إن كان على صعيد فردي أو حتى على صعيد أشمل. وهذا بالفعل ما ظهر بعد الانفجار المدمّر الذي حدث يوم 4 آب في مرفأ بيروت، الحدث المفجع الذي أدّى إلى استشهاد أكثر من 190 شخص وجرح أكثر من ستة آلاف شخص ودمار لم تشهد له بيروت من مثيل، مما دفع بالكثيرين إلى الإسراع في السعي إلى مدّ يد المساعدة وتقديم الدعم.
لم يكن بمقدور توتال في لبنان أن تقف موقف اللامبالي خلال هذه الأوقات العصيبة، ورأت بناءً على ذلك أن يكون دعمها للمؤسسات ذات الأولويّة وخاصّةً تلك التي تضرّرت بشكل كبير جرّاء الانفجار، تعبيراً عن تضامنها الإنساني وتنفيذاً لدور الشركة المجتمعيّ، وللمساعدة بنهوض هذه المؤسسات لكي تتابع دورها. ووقع الخيار على تقديم الدعم للمستشفيات نتيجة لما عانته من تضرّر ولما تكبّدته الطواقم والفرق الطبيّة التي عملت بلا كلل خلال عمليّات الإغاثة.
وجاء هذا التضامن من توتال في لبنان على شكل تبرّع بالمازوت، ما يوازي 750000 لتر، إلى أربعة مستشفيات في العاصمة، وهي مستشفى أوتيل ديو دو فرانس ومستشفى القديس جاورجيوس ومستشفى القديس يوسف ومستشفى رفيق الحريري الجامعي، ليعطي هذه المؤسسات دفعاً لتواصل مسيرتها كركيزة أساسيّة في أعمال الإغاثة وتطبيب الجرحى والمرضى وتخفيف آلام المصابين، إن كان بسبب الانفجار الكارثي أو بسبب جائحة فيروس كورونا (كوفيد – 19) التي تعصف بالبلاد وتحصد ضحايا يزداد عددها يوميّاً.
 
وقد اعتبرت توتال في لبنان هذه المبادرة تعبيراً عن مساهمتها في نشر الروح الإيجابيّة الداعمة، وجزءًا من تخفيف الضغط على المستشفيات وتعزيزاً لقدرة التحمّل ومواجهة تحدّيات نهوض بيروت من جديد، وذلك بالتعاون والتكاتف بين الجميع من أجل إعادة العافية إلى العاصمة وسكّانها، مع إيمان توتال في لبنان بقدرة الشعب اللبناني، كما عوّدنا دائماً، على التغلب على الصعوبات والعوائق، وإنّ بيروت ستسترجع أنفاسها وبقوّة، وستزهو من جديد على شاطئ المتوسط وتزدهر، ومهما توالت عليها النكبات ستكون لها قيامة وستنهض من تحت الركام، مدينة رائعة بكلّ تنوّعها وتناقضاتها وتميّزها.
 
(إعلان) 
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website