لبنان

هذا ما دعت إليه جمعية الصداقة اللبنانية السعودية المسؤولين

Lebanon 24
18-05-2021 | 10:37
A-
A+
Doc-P-824395-637569563260095735.jpg
Doc-P-824395-637569563260095735.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
رأى رئيس "جمعية الصداقة اللبنانية السعودية" نبيل الأيوبي، أن "ما جرى على قناة الحرة خلال مقابلة مع وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال شربل وهبه يأتي في سياق المواقف المرافقة والملازمة لمشروع إستبعاد لبنان عن الحضن الطبيعي العربي". وإعتبر أن "عددا من المشاهد السياسية المماثلة ستمر في لبنان كرسائل معلبة من ضمن مشروع متكامل لضرب العلاقات مع الدول العربية، لتحفيز وتمكين الأرضية اللازمة لحضور أعجمي لا يشبه اللبنانيين".

أضاف الأيوبي: "إن الهرج والمرج الذي نراه اليوم والناتج عن أخطاء قام بها وزير الخارجية اللبناني، هو محطة يقف عندها من لا رؤية له، ومن لم يقم بحساباته السياسية التي يجب أن تنتج عن رؤية مستقبلية، تبدأ بفرض تنفيذ القانون، وتنتهي بالوصول إلى تطبيق دستور الطائف، وهو ما سنسعى له رغم كل الضغوط الأجنبية والأعجمية البالية، والتي لا تعنينا لا من قريب ولا من بعيد".

وخنم الأيوبي، إننا وبالرغم من الإساءة التي إعتذر عنها وزير الخارجية، إلا أننا ندعو المسؤولين إلى عدم الإنجرار إلى ما يضعهم أمام مشكلة لا نرضاها كرمى أي جهة، ولا نرضى أن يكون أي لبناني في هكذا مأزق، بل نسعى ليكون الجميع واجهة للبنان، ممثلين للبنانيين، لا حقد على من يحب لبنان ويسعى لتمكينه وتثبيت وجوده على خارطة العالم العربي".
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website