Advertisement

المرأة

5 نصائح لتشجيع ابنك المراهق على الاستقلالية

Lebanon 24
26-11-2022 | 11:00
A-
A+
Doc-P-1014458-638050651809295108.PNG
Doc-P-1014458-638050651809295108.PNG photos 0
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
A+
A-
facebook
facebook
facebook
telegram
Messenger
يحتاج المراهق إلى الشعور بالسيطرة على حياته، وهذا ما يمنحه القوة والثقة للاستقلالية، وتقدير قيمة ومسؤولية الحرية.
إذا كنتِ أماً لمراهق، فالنصائح التالية يمكن أن تساعدك في تشجيع ابنك ودفعه نحو الاستقلالية بنجاح.
Advertisement
1- ضعي حدوداً للمساعدة في الدراسة
في بداية مشوار طفلك الأكاديمي، يكون معتمداً عليكِ بنسبة كبيرة في تنظيم وقته وإدارة مهامه الأكاديمية، ولكن في مرحلة ما قبل المراهقة يجب أن تنسحبي تدريجياً، حتى يصبح دورك هو مجرد الإشراف على التزامه فقط، ويكون رأيك مجرد استشارة أو نصيحة عندما تشعرين أنه يجب التدخل. ولكن أبداً لا تسمحي له بالاعتماد عليكِ كما لو كان طفلاً.
2- اجعليه يتحمل مسؤولية جدول مواعيده
حان الوقت ليتحمل ابنك جدول واعيده، يمكنكِ فقط مساعدته في تنظيم مواعيده وإنشاء الجدول، ثم اجعليه يتحمل مسؤولية الالتزام بمواعيده اليومية مثل الاستيقاظ ومواعيد المذاكرة والتمارين وحتى موعد النوم.
لا تقلقي إذا حاول ابنك السهر أو عدم الالتزام بمواعيده في البداية، سوف يدفع ثمن عدم التزامه بجدوله اليومي، وهذه طريقة صعبة للتعلم ولكنها ذات تأثير أكبر.
3- اتركي له حرية اختيار الأنشطة التي يمارسها
في مرحلة عمرية سابقة، كان يجب عليكِ اختيار الأنشطة التي ترينها مفيدة لطفلك من أجل تنمية مهاراته العقلية والبدنية، ولكن مع دخول ابنك لمرحلة المراهقة، فقد حان الوقت لإعطائه زمام الأمور، ومنحه حرية اختيار الأنشطة التي يمارسها، فعلى الأغلب هو يعرف الآن ميوله ورغباته، أو على الأقل يمكنه التعرف عليها بسهولة عبر التجربة بحرية.
4- اتركي له حرية اتخاذ القرار
خلال مرحلة الطفولة، تقومين بإعداد طفلك حتى يتمكن من معرفة كيفية اتخاذ القرار السليم، ومع وصوله لمرحلة المراهقة، يصبح من المهم اختبار مهاراته في اختيار القرار السليم، عبر منحه الحرية في اتخاذ القرارات المؤثرة عليه. ابدئي بالقرارات البسيطة، ثم تدرجي في الأمر حتى تتأكدي من أن ابنك أصبح قادراً على اتخاذ قرارات مهمة في حياته بحكمة ونضج.
5- شجعيه على كسب المال
تنمية مهارة إدارة المال مهمة جداً للأبناء، وفي مرحلة الطفولة تكون عبر تعليم الادخار، وكيفية إنفاق المال بحكمة، وترتيب أولويات الإنفاق، أما في مرحلة المراهقة، فقد حان الوقت لتشجيع ابنك على كسب المال، عبر وظيفة بسيطة وسهلة بجوار دراسته، أو عمل مشروع بسيط يجني منها مالاً ليتعلم أهمية كسب المال، وكيفية الحفاظ عليه.
 
المصدر: نواعم
تابع
Advertisement

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك