عربي-دولي

خطر يهدد البشرية.. أمامنا فقط 30 عاماً

Lebanon 24
11-02-2019 | 22:00
A-
A+
Doc-P-555314-636855104957814074.jpg
Doc-P-555314-636855104957814074.jpg photos 0
facebook
facebook
facebook
A+
A-
facebook
facebook
facebook
رصد باحثون في مركز "بيو" الأمريكي للأبحاث الاستقصائية، ما وصفوه بـ"الخطر والتهديد الأعظم" على الجنس البشري.

ونشر المركز، دراسة استقصائية عالمية، شاركت فيها 13 دولة، حول طبيعة الخطر الأكبر الذي يهدد العالم، وكانت المفاجأة أن هذا "الخطر" تجاوز، وفقا لعينات الدراسة القلق من الإرهاب، أو حتى الخوف من الأمن السيبراني، حيث تصدر القائمة "التغير المناخي" كأكبر تهديد وخطر يواجه الجنس البشري حاليا.

وتقدم "التغير المناخي" على مخاطر أخرى مثل "برنامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية" أو حتى تدهور الاقتصاد العالمي.

وقالت أستاذ العلوم السياسية، جوشوا غولدستين، إن البشر بحاجة لمزيد من التفكير بشكل جديد وجدي حول الطريقة، التي يمكن من خلالها إنقاذ كوكبهم من الدمار، عن طريق توظيف مصادر طاقة جديدة أكثر أمانا لهم.

وأشار عالم الطاقة ستافان غفيست إلى أنه من الممكن معالجة مشاكل التغير المناخي، بشكل أكثر سرعة، عن طريق الاستعانة بمصادر الطاقة المتجددة مثل الشمس أو الرياح.

وحذرت الدراسة من أن البشر ليس أمامهم إلا 3 عقود فقط (30 عاما) قبل الوصول إلى نقطة حرجة، لا رجوع عنها في أزمة التغير المناخي.

وطالب الباحثون بضرورة التخلص من الطاقة النووية، وإدماجها في الجهود المبذولة لتجنب كوارث المناخ بسرعة، وإلا فالعواقب وخيمة.


المصدر: سوبتنيك
تابع

أخبارنا عبر بريدك الالكتروني

 
إشترك
Softimpact Softimpact web design and development company website
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
جميع الحقوق محفوظة © Lebanon24
Softimpact Softimpact web design and development company website